الجمعة 03 فبراير 2023 -- 18:10

رجل يلفظ أنفاسه أثناء تدخّله من أجل فكّ شجار بين شخصين وسط المدينة طلب من الجاني الكفّ عن التلفّظ بالكلام الفاحش فقتله بواسطة بندقية صيد

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أجّلت هيئة محكمة الجنايات الإبتدائية لدى مجلس قضاء عنابة الفصل في قضيّة مقتل المسمى “ز.جمال” الذي لفظ أنفاسه الأخيرة وسط المدينة بعد تلقّيه إصابة بليغة على رأسه بواسطة بندقيّة صيد وكان الضحيّة بصدد التدخّل لفكّ شجار نشب بين الجاني وشخص آخر، حيث تقدّم الضحية “ز.ج.د” من الجاني طالبا منه بكلّ أدب الكفّ عن التلفّظ بالكلام الفاحش وألحّ عليه من أجل التسامح مع الشاب الثاني، غير أنّ الجاني أشهر بندقيّة صيد ووجّه بها طلقة أصابت رأس الضحيّة الذي لفظ أنفاسه الأخيرة نظرا لخطورة الإصابة التي تعرّض لها، وفي سياق متّصل تعود حيثيات القضيّة التي أجّلت هيئة محكمة الجنايات نهاية الأسبوع المنصرم تأجيل النظر فيها إلى غاية الأسبوع المقبل، إلى يوم 31 جليلة من سنة 2020 وبالتحديد على الساعة الثامنة والربع صباحا، حين نشب جار بين الجاني “ع.ب” والمسمى “خ.ح” على مستوى شارع بوزراد حسين وقام الأوّل بالإعتداء على الثاني بواسطة غاز مسيل للدموع وكان يحمل في يده سكينا كبير الحجم وبندقية صيد وانهال على الحاضرين بمختلف عبارات السب والشتم دون الردّ عليه من طرف أي شخص، قبل أن يشرع في إطلاق عبارات استفزازية واعتدى “ع.ب” على الشخص الثاني “خ.ح” بالسكين الذي كان يحمله وتمكن من إصابته على مستوى العنق ليلوذ المعتدي عليه بالفرار خوفا من تعرّضه لإصابات أخرى، وفي هذه اللّحظة تقدّم الضحيّة “ز.ج.د” من المعتدي “ع.ب” طالبا منه الكف عن هذه التصرّفات وألحّ عليه بالإنصراف وفكّ الشجار غير أنّ المعتدي لم ينصت إليه وقام برشّه بواسطة قارورة غاز مسيل للدموع وتهجّم عليه بالضرب المبرح حين سقط أرضا قبل أن يصوّب نحوه بندقية الصيد وأصابه على مستوى رأسه ليلفظ أنفاسه الأخيرة جرّاء خطورة الإصابة التي تعرّض لها على مستوى جبهته، تجدر الإشارة أنّ المصالح الأمنية لولاية عنابة تلقّت بلاغا عن الحادثة حينها وتنقّلت على جناح السرعة إلى شارع 11 ديسمبر 1960، وتمّ التأكّد أن الضحية الذي حاول فكّ الشجار لا أكثر تعرّض لاعتداء وحشي من طرف الجاني ممّا تسبّب في وفاته، قبل أن تفتح المصالح الأمنية تحقيقات معمّقة من أجل إلقاء القبض على القاتل “ع.ب” صاحب 30 سنة الذي فرّ بعد ارتكابه الجريمة على متن مركبته السياحية من نوع “بولو” بيضاء اللون، وتمكنت فيما بعد من توقيفه رفقة 6 أشخاص آخرين تمّت متابعتهم بمساعدته على الإختباء وطمس معالم الجريمة، حيث كان من المرتقب أن تفتح الجهات القضائية ملفّ القضيّة نهاية الأسبوع المنصرم قبل أن يتمّ تأجيل الفصل فيها إلى غاية الأسبوع القادم، يجدر الذكر من ناحية ثانية أنّ الجاني “ع.ب” وجّهت له تهمة ارتكاب جناية القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصّد، فيما تابعت شقيقيه “ع.ه” و”ع.س.ع” البالغان من العمر 28 و33 سنة بارتكابهما جنحة طمس معالم الجريمة،  فيما تابعت المتهمين “ع.ي”، “ز.ح”، “س.ت” و”ق.ع.ح” بارتكابهم جنحة اخفاء عمدا شخص مرتكب جناية مبحوث عنه للحيلولة دون القبض عليه، وجنحة طمس معالم الجريمة بالإضافة إلى جنحة مساعدته على الإختفاء والهرب.

و.س

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله