السبت 04 فبراير 2023 -- 13:56

ليريس: حسمت الامر باللعب مع الجزائر وانا انتظر دعوة بلماضي

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كشف مهدي ليريس، نجم نادي سامبدوريا الإيطالي والمنحدر من أصول جزائرية، عن جاهزيته لتمثيل الخضر في المرحلة المقبلة، موجها رسالة قوية إلى المدرب الوطني جمال بلماضي، تتضمن انتظاره أول استدعاء له، في الوقت الذي يملك فيه اللاعب فرصة تمثيل منتخب فرنسا بحكم أصول والده ومكان ميلاده هناك، وولِد ليريس في فرنسا يوم 23 ماي عام 1998، من أب فرنسي وأم جزائرية تنحدر من ولاية مستغانم، وسبق لوالد مهدي لعب كرة القدم، لكنه لم يتجاوز مرحلة الهواة إلى الاحترافية، على عكس نجله الذي احترف كرة القدم خارج فرنسا، وعلى وجه التحديد في إيطاليا، بعدما انتقل إلى هناك في سن مبكر جدا، وقال ليريس (24 عاما)، في تصريحات صحفية على سؤال يتعلق بخياره الدولي: “لقد حسمت أمري باللعب للمنتخب الجزائري”، قبل ان يضيف: “اخترت الجزائر في سن مبكر، رغم أن فرنسا هي مسقط رأسي، وكنت قادرا على تمثيلها أيضا”، وواصل: “تمثيل محاربي الصحراء مصدر فخر لي ولعائلتي، والدتي جزائرية، وستكون دائما فخورة برؤية ابنها يلعب من أجل بلدها”، وأكد ليريس: “لقد باشرت الإجراءات القانونية اللازمة، حتى أكون جاهزا لأي استدعاء محتمل من المدرب الوطني جمال بلماضي”، وأردف: “الى حد الساعة لم أتلق أي اتصال رسمي، لكني سمعت ما قاله المدرب بخصوص متابعة كل اللاعبين الجزائريين الذين يكشفون عن رغبتهم في تمثيل المنتخب”.
لم أجرء على التفكير في الخضر سابقا وانا مهمش ومحمد فارس اخبرني الكثير عن الجزائر
وأرجع ليريس تغير موقفه بخصوص تمثيل الجزائر، والكشف عن ذلك علنا، إلى تغير وضعيته في فريقه الحالي، نادي سامبدوريا، ومشاركته بانتظام في الدوري الإيطالي، وقال بهذا الخصوص: “في الفترة الماضية، شعرت بأنه لم يكن لدي وقت اللعب الكافي للمطالبة بمكانة في المنتخب”، مضيفا: “يجب أن تحترم محاربي الصحراء، ليس من السهل اللعب مع الخضر”، وتابع: “في بداية مشواري، لم أر نفسي قادرا على التنافس لطلب مكان مع بطل أفريقيا 2019، لكن الآن، وبعدما لعبت عددا كبيرا من المباريات في دوري الدرجة الأولى، أشعر أنني قادر على المنافسة”، واردف: “أعرف أنه يمكنني تقديم شيء ما للمنتخب الجزائري”، قبل أن يبرز صداقته مع عدد من اللاعبين الجزائريين الناشطين في الدوري الإيطالي”، وقال بهذا الخصوص: “تربطني علاقة صداقة بمحمد فارس، منذ كنت ألعب في مدينة فيرونا”، وأضاف: “أنا أعرفه جيدا، وتحدثنا كثيرا عن المنتخب الجزائري، كما أتيحت لي فرصة اللعب ضد الكثير من اللاعبين الجزائريين في إيطاليا، وكلهم قالوا لي كلاما جيدا عن الخضر”، وأردف: “لقد واجهت مؤخرا إسماعيل بن ناصر على أرض الملعب، وتبادلت معه القميص في نهاية المباراة، إنه لاعب متواضع”، يذكر أن ليريس سبق له اللعب مع يوفنتوس في الفئات السنية قبل الوصول إلى الفريق الأول، لكنه لم يحظ بفرصة اللعب بانتظام، ما قاده لخوض تجارب مع كييفو فيرونا وبريشيا، قبل أن يستقر مع سامبدوريا، الذي يرتبط معه بعقد ينتهي في صيف عام 2024.

ف.وليد

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله