السبت 13 أغسطس 2022 -- 4:59

عنابة: جلسة خمر تنتهي بجريمة قتل في شاطئ جنان الباي الجاني أزهق روح رفيق دربه ومحكمة الجنايات بعنابة تدينه بالمؤبّد

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

سلّطت هيئة محكمة الجنايات الإستئنافية ب عقوبة المؤبّد ضدّ شاب وضع حدّا لحياة صديقه بواسطة طعنة خنجر حيث أزهق روحه بطريقة وحشيّة في مخيّم صيفي يتواجد على مستوى شاطئ جنان الباي ببلديّة سرايدي ولاذ بالفرار بعد اقترافه الجريمة واستمعت هيئة المحكمة لأقوال الجاني الذي مثل نهاية الأسبوع المنصرم أمام العدالة لمتابعته بارتكاب جناية القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصّد، حيث اعترف الفاعل بالجرم المنسوب إليه وأنكر جملة وتفصيلا نيّته في قتل رفيق دربه الذي يعدّ صديقه المقرّب منذ الطفولة، وسرد المتهم “ن.ب” خلال جلسة المحاكمة وقائع الحادثة كاشفا أنّه كان في حالة سكر متقدّمة نظرا لاحتسائه كميّة كبيرا من المشروبات الكحوليّة ودخل في مناوشات لفظيّة مع رفيقه المرحوم “آ.ق.ع” قبل أن تتطوّر المناوشات وتتحوّل إلى شجار أشهر فيه المتهم خنجرا ووجّه بواسطته طعنة للضحيّة الذي فارق الحياة متأثّرا بالجروح الخطيرة المتعرّض لها، وفي سياق ذو صلة فقد سلّطت هيئة المحكمة الأضواء على كافّة تفاصيل الجريمة التي تعود وقائعها إلى يوم 12 فيفري من سنة 2019 حين وردت مكالمة هاتفية إلى مصالح الدرك الوطني بسرايدي من طرف قاعة العمليّات التابعة للمجموعة الإقليميّة مفادها تلقّيهم بلاغا حول وقوع جريمة قتل في شاطئ جنان الباي ببلديّة سرايدى في عنابة، وهو ما جعل عناصر الدرك تتنقّل على جناح السرعة إلى مسرح الجريمة ليتم العثور على شاب في مقتبل العمر جثّة هامدة وكان الضحيّة ملقى على الأرض يسبح في بركة من الدماء، ليباشر رجال الدرك تحريّاتهم التي أوصلتهم إلى المشتبه فيه الرئيسي المسمى “ن.ب” الذي يعتبر صديقا مقرّبا ورفيق درب الضحيّة ليتم توقيفه وتفتيش منزله مع ضبط سلاح الجريمة وهو خنجر من نوع “أوبينال” مع حذاء رياضي ملطّخ بدماء المرحوم، ومن جهة ثانية فقد استمعت هيئة المحكمة لحارس المخيّم الصيفي بشاطئ جنان الباي الذي كشف أنّه سمع صراخا في ساعة متأخّرة من ليلة الوقائع ولدى خروجه لتفقّد المكان وجد الضحيّة مرتكزا على باب مدخل المخيّم يصارع الموت قبل أن يلحظ الجاني “ن.ب” يمسك بيديه وأسقطه أرضا ليقوم بجرّه لحوالي أربعة أمتار مشيرا أنّ هذا الأخير قام بسكب قارورة ماء على رأسه وشرع ينظر مع صديقه المقتول الذي لفظ أنفاسه على يده قبل أن يلوذ  بالفرار على متن مركبة من نوع “بيجو إكسبار” نحو مفترق الطرق بسيدي عيسى مختفيا عن الأنظار، تجدر الإشارة أنّ الضحيّة لفظ أنفاسه بمكان الحادثة متأثّرا بجروحه الخطيرة قبل أن يتمّ تقديم المتهم نهاية الأسبوع المنصرم أمام هيئة محكمة الجنايات الإستئنافية بعد الطعن في الحكم السابق الصادر شهر فيفري المنصرم، وأرجع الجاني سبب ارتكابه الجريمة النكراء إلى تناوله كميّة من المشروبات الكحوليّة التي أفقدته صوابه مشيرا إلى وقوع ملاسنات لفظيّة بينه وبين صديقه المرحوم قبل أن تنتهي بوقوع الجريمة.

وليد سبتي

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله