السبت 13 أغسطس 2022 -- 5:16

المنتخب الوطني: زغبة يهدد مبولحي، توبة يبرهن واستعادة زروقي لأفضل مستوياته

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

حقق المنتخب الوطني الجزائري بداية إيجابية في التصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس أمم أفريقيا 2023، التي ستحتضنها ساحل العاج، وذلك بعد فوزه، السبت الماضي بهدفين نظيفين على أوغندا، في ملعب 5 جويلية 1962 بالعاصمة، ويأتي هذا الفوز بعد حوالي شهرين من نكسة عدم الوصول إلى بطولة كأس العالم 2022 أمام المنتخب الكاميروني، لكن مباراة أوغندا أكدت أن منتخب الخضر قد تجاوز تلك الذكرى السيئة، محققا كذلك بعض المكاسب، وأول المكاسب متمثلة في الحارس مصطفى زغبة، الذي رغم أنه لم يتلق الكثير من الكرات الخطيرة، إلا أنه نجح في صد ركلة جزاء، ليعطي بذلك ثقة كبيرة لمحور الدفاع، ويوجه رسالة قوية للحارس الأساسي، رايس وهاب مبولحي، الذي كان على مقاعد البدلاء، ويبدو أنه لن يكون في مهمة سهلة لاستعادة مكانته، أما ثاني المكاسب حول هذه المباراة هو أداء محور الدفاع الذي أظهر انسجاما قويا وتماسكا رائعا، خصوصا مع إشراك أحمد توبة، الذي برهن الأداء الذي كان قد قدمه خلال دخوله بديلا أمام الكاميرون في شهر مارس الماضي، كما بين مدافع فالفيك الهولندي مستويات مميزة في بناء اللعب من الخلف والخروج بالكرة بسلاسة، إضافة إلى تدخلاته في الوقت المناسب، ويتمثل المكسب الثالث في اللاعب رامز زروقي، الذي أظهر هذه المرة انسجاما كبيرا مع لاعب الوسط إسماعيل بن ناصر، كما نجح نجم تفينتي الهولندي في استرجاع العديد من الكرات، وتنظيم اللعب ليؤكد جدارته بثقة المدرب جمال بلماضي، رغم أن الكثير من الأصوات كانت تنادي بضرورة إعطاء الفرصة لاسم آخر على حساب هذا اللاعب، أما المكسب الرابع، فهو جماعي بحت ويتعلق بعودة الروح والمعنويات بعد الفوز أمام المنتخب الأوغندي، حيث أكد اللاعبون أنهم تجاوزوا خسارة الكاميرون والغياب عن مونديال قطر 2022، على أمل تأكيد ذلك في يوم الأربعاء المقبل أمام تنزانيا في دار السلام، ضمن الجولة الثانية من هذه التصفيات.

ف.وليد

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله