الخميس 06 أكتوبر 2022 -- 9:28

وصول حراڨة من القل، ام الطوب و الحروش إلى سردينيا  سكيكدة: بينهم رجل وزوجته

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.
تمكن مجوعة من الشباب بولاية سكيكدة بينهم رجل وزوجته من الحروش ، من الوصول إلى مدينة سردينيا الإيطالية بعد رحلة بحرية خطيرة عبروا خلالها البحر الأبيض المتوسط باتجاه جزيرة سردينيا.و وصل الحراڨة الجزائريون إلى سردينيا مع نهاية الأسبوع،و أبلغوا عائلاتهم  سعيهم للتوجه إلى دول أخرى للابتعاد عن ملاحقة الشرطة لهم في إيطاليا التي تشدد المراقبة على المهاجرين. و انطلق الحراڨة في فترات متباعدة و في اكثر من قاربين،و من اماكن مختلفة،بينهم شاطئي القل و المرسى ، بعد أن استقلوا قوارب تقليدية الصنع، وهي الوسيلة التي يلجأ إليها غالبا المهاجرون لعبور البحر المتوسط. ويأتي معظم هؤلاء الشباب من مناطق مختلفة من ولاية وسكيكدة،كالحروش و القل و أم الكوب و كركرة،و هناك حديث عن مشاركة شباب من ولاية قسنطينة،يذكر  أن محاولات الحراڨة للوصول إلى الشواطئ الأوروبية تزايدت  بشكل كبير مؤخرا،و لم تعد مقتصرة على الذكور فقط حيث أضحت الفتيات تشاركن بقوة و ترغبن في تجربة حظهن رغم خطورة الخطوة،كما لم تعد حكرا على العزاب حيث أصبحت عائلات لديها أطفال تركب قوارب الموت طمعا في الحصول على حياة أفضل، رغم صعوبة التجربة التي قد تكون، قاتلة.، فالموت حسبهم لم يعد مخيفا سواء للفتيات أو العائلات كونهم عجزوا عن تحقيق احلامهم في بلدهم ليقرروا المقامرة بحياتهم عوض الموت البطيئ وسط بطالة قاتلة و قلة ذات اليد حسب تصريحاتهم

حياة بودينار

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله