السبت 25 يونيو 2022 -- 12:32

“الفاف” تنفي صدور أي قرار نهائي من طرف “الفيفا” بخصوص مباراة الجزائر والكاميرون إلى غاية الآن ردا على المواقع العربية التي أكدت تثبيت نتيجة اللقاء ومعاقبة غاساما

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أثيرت حالة كبيرة من الجدل مؤخرا، حول إصدار لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قرارها بشأن مباراة الجزائر والكاميرون، ويجدر التذكير أن الاتحاد الجزائري لكرة القدم تقدم بتظلم لدى “الفيفا” من أجل المطالبة بإعادة لعب المواجهة أمام الكاميرون، بسبب الأخطاء التحكيمية الظالمة للحكم باكاري غاساما، على حد وصفه، وفشل الخضر في التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2022 عقب الهزيمة في البليدة، أمام الكاميرون 1-2 في الوقت الإضافي، في إياب المرحلة الفاصلة من التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، رغم الفوز في مباراة الذهاب بهدف نظيف، ونفى مصدر مطلع بالاتحاد الجزائري لكرة القدم تقارير إعلامية عربية ودولية تحدثت عن قرار “الفيفا” بتثبيت نتيجة مباراة الجزائر والكاميرون وإيقاف الحكم الغامبي باكاري غاساما، وقال المصدر: “لا مجال لهذه التقارير من الصحة، لحد الآن لا توجد أي مراسلة رسمية من الاتحاد الدولي لكرة القدم تقول هذا الكلام”، وتابع: “لا داعي لإعطاء الأهمية لهذه المعلومات، ويوميا تخرج معلومات كهذه ويتم نسبها لمصادر، ويبقى المصدر الوحيد هو الفيفا عندما يأتي القرار من الاتحاد الدولي سيعلن عنه الاتحاد الجزائري”، وعن توقعاته لتوقيت إعلان “الفيفا” قراره النهائي بخصوص مباراة الجزائر والكاميرون، أوضح المصدر ذاته بالقول: “لا مؤشر لحد الآن عن توقيت أو تاريخ صدور القرار النهائي للاتحاد الدولي أو رده على تظلم الاتحاد الجزائري”، المصدر المطلع بالاتحاد الجزائري لكرة القدم كشف أيضا عن مدى قوة الملف الجزائري الموضوع على طاولة “الفيفا”، ونفى أيضا ما تداولته بعض الصفحات والصحفيين عن طلب منتخب الجزائر تأهله مباشرة لنهائيات كأس العالم، قائلا: “في تقريرنا الذي أرسلناه، طالبنا في خلاصته بإعادة المباراة مع الكاميرون”، وأضاف: “قوة الملف الجزائري تكمن في أنه يعتمد على تقرير تقني أجراه مختصون في التحكيم حول كل اللقطات المشبوهة والقرارات التحكيمية غير الصائبة بالصورة والفيديو”، وأشار المصدر إلى اعتماد الاتحاد الجزائري في ملف التظلم لدى “الفيفا” على وكالة مختصة في مجال التحكيم، وكل هذه التفاصيل موجودة بملف الجزائر، المصدر ذاته نفى وجود أي أمور تخص الرشوة أو أمورا أخلاقية، موضحا: “هذا الكلام تروج له أطراف أخرى، وليس له أي علاقة بالاتحاد الجزائري”، وواصل: “هذه الأطراف ذاتها لم تعط أي دليل أو وثيقة أو ملف للاتحاد الجزائري حتى يستند عليها على الأقل في ملف الجزائر لدى الفيفا”، وأردف: “هذه الأطراف تسعى للشهرة، والاتحاد الجزائري بقي دائما يتحدث في المجال التقني وتحكيمي محض، ولم نقل بأن غاساما مرتشي أو فاسد”، وأتم: “الاتحاد الجزائري يطالب من لجنة التحكيم التابعة للفيفا بأن تسلط كل الضوء حول كل حيثيات هذه القضية، بما فيها تسجيلات الكلام بين الحكم وحكام الفار، وكل الأمور التي ليس لنا اطلاع عليها”.

ف.وليد

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله