الأحد 05 ديسمبر 2021 -- 22:14

أكثر  من 81 ألف شخص تحصلوا على الجرعتين الأولى والثانية من  لقاح كورونا  بجيجل فيما عاد معدل  الإصابات للإرتفاع ببعض  المناطق  وسط التخوف من  موجة رابعة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

يواصل  هاجس فيروس كورونا  صنع  الحدث  بين القائمين  على  قطاع  الصحة بعاصمة  الكورنيش جيجل  على   الرغم من  الإستقرار النسبي في الوضع  الصحي بالولاية وتراجع عدد الإصابات بالفيروس  التاجي خلال الأيام الأخيرة . ورغم  التراجع المسجل والملحوظ في  عدد  الإصابات بفيروس كوروا بجيجل خلال الأسابيبع الأخيرة الا أن هاجس الغرق في  موجة  رابعة من الفيروس التاجي لازال يلاحق الجميع بهذه الأخيرة وتحديدا القائمين على قطاع الصحة وفي مقدمتهم مدير الصحة  بالولاية نصر الدين شيبة  الذي حذر  في تصريحات صحفية من حالة التهاون المسجلة بالشوارع وتراجع الإقبال على التلقيح ضد الفيروس التاجي على الرغم من  توفر الولاية  على عدد معتبر من اللقاحات المتواجدة  بالمخازن ومن  مختلف الأنواع . وكشف مدير  الصحة  بجيجل في  هذا الإطار عن عدد الملحقين بالجرعتين الأولى والثانية على مستوى الولاية  حيث تجاوز عدد هؤلاء الى حدود الأسبوع الثالث من الشهر الجاري حاجز  ال81 ألف ملقح ومع  ذلك فان  نسبة الملحقين تبقى  متواضعة  وغير كافية حسب  المتحدث من أجل بلوغ مرحلة مايسمى بالمناعة الجماعية أو مناعة القطيع . الى ذلك سجلت المصالح الصحية بالولاية ارتفاعاجديدا في عدد الإصابات بالفيروس التاجي سيما على مستوى ضاحية الطاهير بدليل امتلاء جميع الأقسام  التي لاتزال  مفتوحة أمام مرضى  كورونا بمستشفى  المدينة  الثانية بالولاية بالمصابين خلال ال72 ساعة الماضية بعدما  تم اخلاؤها بشكل شبه تام خلال الأأيام الماضية ، وزادت الأنفلوانزا الموسمية التي طالت  الكثيرين مؤخرا  بسبب التقلبات  المناخية من  متاعب الأجهزة الطبية بجيجل في ظل صعوبة التفريق بين المصابين بالأنفلوانزا العادية التي لاتتستدعي الدخول الى المستشفيات ومرض كورونا الذي يتقاطع في الكثير  من أعراضه  المعروفة مع مرض الأنفلوانزا .

أ / أيمن

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله