الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 -- 9:35

مدراء المدراس الابتدائية بسوق أهراس يدقّون ناقوس الخطر سوق أهراس: سقوط النوافذ و عدم استكمال الاشغال ببعضها 

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

رفع العديد من مدراء  المدارس الابتدائية ببلدية سوق اهراس عريضة مطالب وانشغالات لرئيس البلدية و السلطات المحلية ،يدقون فيه ناقوس الخطر حول الحالة الكارثية التي تتخبط فيها العديد من  المؤسسات التربوية من غياب الأمن والصيانة. حيث انه اضحى من الصعب العمل بالمدارس التربوية و عرقلة كل المبادرات التي ترفع من أهداف رسالة التعليم  و من المطالب المرفوعة من طرف هؤلاء المدراء ،بما فيهم مديرة المدرسة الابتدائية مالك بن نبي و التي طالبت فيها بضرورة التدخل العاجل بسبب سقوط العديد من النوافذ بالعديد من الأقسام ، حيث لازال الخطر قائما و ينذر بكارثة اذا لم يتم التدخل الفوري ، سيما مع دخول التلاميذ الذين تبقى حياتهم معرضة للخطر اذا لم يتم إعادة الاعتبار للنقائص الموجودة . هذا بالإضافة الى غياب الصيانة بالعديد من  المؤسسات التربوية و عدم استكمال الاشغال بالكثير منها حندل نوار و ورتي الطيب و معاوة سالم و العربي التبسي و البشير الإبراهيمي و زراري علي  و غيرها بحيث تحولت المدارس الى مقابر من الطاولات والتي من الممكن اصلاح الكثير منها الا انها اضحت خطرا على بيئة المدارس ومحيطها البيئي وكذا النوافذ والأبواب التي معظمها لا يهتدي الى الغلق ،الى جانب غياب الانارة بالحجرات ودورات المياه وغياب الحنفيات بهذه الأخيرة مما زاد من تعفنها لافتقادها لادنى شروط النظافة. نفس المشكل تعاني منه ساحات بعض المدارس التي تآكلت واصبحت تسبب يوميا في حوادث خطيرة على التلاميذ الى جانب حرمانهم من ممارسة النشاطات المختلفة بما فيها الرياضة المدرسية،وضف الى ذلك مشكل الطلاء الذي يعتبره هؤلاء المدراء غير ملائم لنفسية التلاميذ المتمدرسين بحيث لا يضفي صفة الجمالية وهذا لاعتماده على الوان غير محببة بالاضافة الى ضرورة اعادة طلاء الكثير من المدارس، هذا بالاضافة الى عدم استكمال انجاز المطاعم المدرسية بعديد المؤسسات التربوية . و طالب هؤلاء في الأخير  بضرورة تدخل السلطات المسؤولة واتخاذ قرارات صارمة  لانهاء معاناة التلاميذ و الاطار التربوي.

ا.ش

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله