الأربعاء 01 ديسمبر 2021 -- 10:25

أسعار السيارات ” نار” بسوق الميلية بجيجل  بعد  اعاة فتحه من جديد ورغم تدفق أعداد كبيرة من الباعة " والسماسرة" عليه ...

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

عادت الحركة الى سوق السيارات المستعملة بالميلية ولاية جيجل بعد اعادة فتح هذا السوق أمام هواة بيع وشراء المركبات القديمة وذلك بعد أسابيع طويلة من الغلق الذي أملته جائحة كورونا . وشهد أول سوق للسيارات بالميلية بجيجل في مرحلة مابعد الفتح توافد  عدد كبير من أصحاب المركبات الراغبين في  بيع سياراتهم وكذا عدد كبير من الزبائن المتلهفين للوقوف على جديد سوق المركبات المستعملة بعد أسابيع من الغلق الذي طال هذا الفضاء التجاري والذي يعد من أشهر أسواق المركبات المستعملة بالجهة الشرقية من الوطن بل والجزائر ككل . واذا كان كثيرون حجوا الى سوق السيارات بالميلية أملا في بيع مركباتهم القديمة أو بالأحرى المستعملة أو حتى شراء سيارة فان هؤلاء وتحديدا الطامحين في الشراء صدموا بالأأسعار الخيالية لأغلب المركبات التي تم عرضها بما فيها القديمة جدا طالما أن   مجرد اٌلإقتراب من السيارات الفارهة يعد ضربا من الجنون في ظل أسعارها التي تفوق الوصف والتي لايقدر عليها الا أصحاب ” الشكارة” من أصحاب المال الوفير  كما يحلو للكثيرين تلقيبهم . وتداول بعض رواد السوق صوّرا  على مواقع التواصل الإجتماعي لبعض المركبات القديمة التي عرضت بسوق الميلية أول أمس والمبالغ التي وصلت اليها ومن ذلك سيارة من نوع ” ماروتي” ترقيم سنة 2009 حيث عرضت بسعر يتجاوز ال90 مليون سنتيم وهو ماينطبق على سيارات أخرى كان سعرها في الماضي القريب لايتجاوز ال40و50 مليون سنتيم حيث تجاوز المبلغ الذي طلب فيها من قبل أصحابها ال80 مليون سنتيم الأمر الذي يعطي صورة واضحة عن المستوى الذي بلغته أسعار المركبات القديمة بسوق الميلية ومايشهده سوق السيارات المستعملة من لهيب لم يكن يخطر على بال أحد في الوقت الذي كان فيه الكثيرون أن تعود أسعار هذا النوع من المركبات للإعتدال علهم يتمكنون من اقتناء مركبة ولو قديمة بعد أشهر بل سنوات من الإنتظار  .

أ /أيمن

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله