الإثنين 26 يوليو 2021 -- 20:15

ثقافة التبليغ تقلص حوادث المرور بـ10 بالمائة الجمعية الوطنية للوقاية منها تكشف

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

قال رئيس مكتب ولاية الجزائر بالجمعية الوطنية للوقاية من حوادث المرور موسى صالح أن القيام بحملات تحسيسية للأطوار التعليمية الثلاث وفي مراكز التكوين المهني وفي الجامعات من شأنها تكوين شاب المستقبل على التربية المرورية.وقال موسى صالح في مقابلة مع الإذاعة الجزائرية أمس إن ثقافة التبليغ تساعد في خفض 10 بالمائة من حوادث المرور، فعند ملاحظة شخص متهور في الطرقات يجب التبليغ عنه عبر الأرقام الخضراء لمختلف أسلاك الأمن.وأضاف موسى صالح “يجب الإكثار من الرادارات ونطلب من السائقين الحذر من المنعرجات الخطيرة، فالعامل البشري يبقى السبب الرئيسي لحوادث المرور”.وبخصوص إعادة النظر في منظومة التكوين لمدارس السياقة قال صالح: “يجب أن نغير طريقة التحسيس من حوادث المرور لطريقة أخرى أكثر فعالية، مع ضرورة إعادة النظر في منظومة مدارس تعليم السياقة، فمن غير المعقول التحصل على شهادة السياقة في أقل من أسبوعين كما نسمع في كثير من الأحيان”.وأبرز نفس المتحدث أهمية وضع تعديلات تمس قطاع التكوين قائلا: “نوصي برفع سن الحصول على رخصة السياقة من 18 إلى 21 سنة مع التركيز على مواد قانون المرور بشكل أكبر، فحوادث المرور كثيرة جدا وارتفعت بشكل كبير مقارنة بالسنة الماضية التي كانت استثنائية”.وكشف موسى صالح عن مشروع تحت إشراف وزارة الداخلية والجماعات المحلية بالتنسيق مع المندوبية الوطنية للأمن عبر الطرق، وذلك بتسطير برنامج شعاره “عطلة صيفية بدون حوادث”، مبرزا حرص الجمعية الوطنية للوقاية من حوادث المرور على المساهمة بقوة للوقاية من حوادث المرور”.

سليم.ف

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله