الإثنين 21 يونيو 2021 -- 10:40

مدة أشغال التهيئة الخارجية بذراع الريش تصدم مكتتبي “عدل 2” يعتزمون الاحتجاج أمام مقر المديرية الجهوية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

تسابق السلطات المحلية بولاية عنابة الزمن من أجل تدارك التأخر المسجل على صعيد التهيئة الخارجية بالمدينة الجديدة وذلك مع تزايد ضغط المكتتبين في برنامج “عدل 2” الذين يحضر عدد منهم لوقفة احتجاجية من أجل المطالبة بإطلاق أشغال التهيئة الخارجية. أعلنت مؤسسة تهيئة مدينة ذراع الريش، خلال الساعات الماضية، عن المنح المؤقت للصفقة المتعلقة بأشغال إنجاز التهيئة الأولية والثانوية لمخطط شغل الأراضي رقم 01 للقطب العمراني ذراع الريش وذلك بعد مرحلة تقييم وتحليل العروض، حيث ستشمل هذه الأشغال الطرقات، قنوات الصرف، الإنارة العمومية، التزويد بمياه الشرب والتهيئة الخارجية، حيث تشمل الصفقة التي تم منحها الحصتين “أ” و”ب” اللتين ستتكفل بها مؤسسة خاصة بالإضافة إلى العمومية “باتيميتال” وذلك بغلاف مالي إجمالي يناهز 200 مليار سنتيم، حيث ستسلم الحصة الأولى من المشروع بعد 15 شهرا والحصة الثانية بعد 24 شهر، وإذا كانت هذه الخطوة تتوافق مع ما وعد به المدير العام لمؤسسة تهيئة مدينة ذراع الريش في تصريح لـ “آخر ساعة”، أواخر شهر أفريل، أين أكد بأن المؤسسة حاليا تقوم تقييم العروض وذلك قبل تعيين بعد شهر رمضان الشركات التي ستتكفل بإنجاز المشاريع المبرمجة، فإن مدة الإنجاز شكلت صدمة لأغلب المكتتبين باعتبار أنها لا تتوافق مع توجهات وكالة “عدل” التي تسعى لتوزيع حصة معتبرة من السكنات في ذراع الريش مع نهاية السنة الجارية، في سياق ذي صلة، فإن المبلغ المالي المذكور يدخل ضمن الغلاف المالي الإجمالي لعملية تهيئة المدينة الجديدة والمقدر بـ 400 مليار سنتيم والذي سيضمن وفقا لما أكده المدير العام إنجاز 06 ملاعب جوارية و05 مساحات خضراء كبيرة بكافة تجهيزاتها من شأنها تغيير وجه المدينة مع نهاية السنة الجارية، يحدث ذلك في الوقت الذي يحضر فيه عدد من المكتتبين في البرنامج السكني “عدل 2” الذي أطلقته الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره سنة 2013 لتنظيم وقفة احتجاجية (من المفترض أن تكون اليوم) أمام مقر المديرية الجهوية لوكالة “عدل” المتواجدة على مستوى حي سيدي عاشور، حيث قاموا بحملة على منصات التواصل الاجتماعي، منذ أيام، لضمان مشاركة أكبر عدد من المكتتبين وإيصال مطالبهم إلى المدير الجهوي للوكالة ومن خلاله إلى السلطات المحلية المركزية لتسريع وتيرة الأشغال في مختلف المشاريع واتخاذ ما يلزم من إجراءات لإعطاء دفعة قوة للتهيئة الخارجية، خصوصا وأن وزير السكن الحالي طارق بلعريبي كان قبل أشهر قليلة على وكالة “عدل” وهو ما من شأنه حسبهم أن يساعد في حل مشاكل برنامج “عدل 2” بعنابة كما يحدث في ولايات أخرى

و. هـ

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله