الجمعة 16 أبريل 2021 -- 12:00

دفن “15” رأسا من الماعز بالعنصر بجيجل بعد تأكد اصابتها بمرض الحمّى المالطية فيما تسود مخاوف من احتمال  وجود بؤر أخرى للمرض بالجهة الشرقية  ...

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أكدت مصادر متطابقة أمس ” لآخرساعة” على اكتشاف بؤرة لمرضى الحمّى المالطية على مستوى اقليم بلدية بلهادف  شرق ولاية ولاية جيجل وتحديدا بمنطقة غدير الكبش  وذلك بعد اكتشاف عدد من الإصابات بهذا المرض الذي يصيب الماشية وسط قطيع من الماعز . وأكدت هذه المصادر بأنه جرى اكتشاف عدد من الإصابات بمرضى الحمى المالطية على مستوى قرية غدير الكبش ببلدية بوراوي بلهادف وذلك وسط مجموعة من الماعز ، وجاءت عملية اكتشاف هذه الإصابات بعد نقل الرؤوس الحاملة للمرض الى المذبح البلدي لبلدية العنصر المجاورة بحكم عدم توفر بلدية بلهادف على مذبح مرخص  ومن ثم عرض لحومها للبيع غير أن عملية المراقبة البيطرية أكدت اصابة الرؤوس المذبوحة بمرض الحمّى المالطية الخطير والذي يعرف انتشارا واسعا بين رؤوس الماشية بعدة مناطق من الوطن حتى أنه تسبب في غلق أسواق الماشية في عدة مناسبات خلال السنتين الماضيتين . وذكرت ذات المصادر بأنه جرى التخلص من 15 رأسا من هذا القطيع من خلال ذبح ودفن رؤوس الماعز المصابة وذلك في اجراء وقائي يهدف الى حماية بقية الرؤوس وذلك موازاة مع فتح تحقيق بيطري بالجهة من أجل التأكد من عدم وجود اصابات أخرى بقية الرؤوس الأخرى سواءا تعلق الأمر بالماعز أو حتى الأغنام خاصة في ظل بعض المعلومات التي تم الترويج لها والتي تحدثت عن احتمال أن تكون ثمة بؤر أخرى للمرض المذكور على مستوى بلدية العنصر وربما مناطق أخرى بشرق  الولاية وهو مايفسر ماعبر عنه بعض فلاحي الجهة من مخاوف بخصوص ماقد تحمله الأيام المقبلة من مستجدات خصوصا بعد اعادة الفتح التدريجي لأسواق الماشية بعدة مناطق من الولاية عقب أشهر الغلق التي تسببت فيها جائحة كورونا .

م / مسعود

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله