الخميس 27 يناير 2022 -- 9:19

الكشف عن هوية المتورطين في الجريمة تداعيات الهجوم بسلاح ناري  على محل مجوهرات وسط مدينة سكيكدة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.
ألقت الشرطة بمساعدة مواطنين يقطنون بحي كامي كما ذكرت جريدة اخر ساعة في عددها الصادر نهار اليوم القبض على اثنين من المتورطين في جريمة الهجوم المسلح على محل مجوهرات بمدينة سكيكدة،و ذكرت مصادر عليمة أن المتورطين المقبوض عليهما واحد من ولاية باتنة و الثاني من بلدية بني بشير بولاية سكيكدة،فيما يبقى الاخير في حالة فرار غير أنه سيتم القبض عليه قريبا استعانة بالمعلومات التي ذكرها المقبوض عليهم للشرطة،و فورا وقوع الجريمة تنقل وكيل الجمهورية لدى محكمة سكيكدة الى المحل و اطلع عن قرب عن التفاصيل في الوقت الذي نقلت فيه سيارة الاسعاف التابعة للحماية المدنية الشاب”سليم.ب”البالغ من العمر 33 سنة بعد اصابته بعيار ناري على مستوى اليد خلال محاولته القبض على المتهم المسلح الذي فر من مسرح الجريمة باتجاه حي الاخوة ساكر الملاصق لحي الممرات ووصفت حالته بغير الخطيرة،و كان  محل لبيع المجوهرات قد تعرض لهجوم  على طريقة أفلام الاكشن الأمريكية،حيث قامت مجموعة ملثمة متكونة من 3 أشخاص  باطلاق الرصاص الحي من بندقية صيد محشوشة حسب تصريحات شهود عيان على الواجهة الزجاجية لمحل التاج الذهبي بحي ممرات 20 أوت 1955 بجانب مقر اتصالات الجزائر وسط مدينة سكيكدة،عقب أذان المغرب و عندما تحطمت الواجهة سرقوا محزمة من الذهب و كمية اخرى من المجوهرات  ولاذوا بالفرار،و ذكرت معلومات أن اللصوص فروا  باتجاه حي كامي غير أن مجموعة من الشباب لاحقتهم و ألقت القبض علي واحد منهم ثم الثاني قبل أن يسلموهم للشرطة، و ذكرت مصادر عليمة لجريدة “آخر ساعة”أنه و بمجرد انتشار الظلام مع اذان المغرب و انشغال أصحاب المحلات بتحضير أنفسهم من أجل اغلاق محلاتهم هاجمت عصابة محل لبيع المجوهرات بنهاية حي ممرات 20 أوت و دون سابق انذار أطلقوا الرصاص الحي على واجهة المحل و استولوا على مجوهرات كانت معروضة بالواجهة لكن لم يتم تحديد ماهيتها باستثناء محزمة ذهبية شوهد أحد اللصوص و هو يحملها بين يديه و أثار صوت الرصاص انتباه المارة و أصحاب المحلات المجاورة و الشرطة حيث أن مقر أمن الولاية لا يبعد كثيرا عن المحل ليسارع الجميع الى مكان الصوت فيما قامت مجموعة كانت بالقرب بتتبع العصابة. و قد تمكنت من القبض على اثنين منهم  ، و فورا تدخلت الشرطة من أجل فتح تحقيق في الحادثة الخطيرة التي حولت ليل سكيكدة الى نهار بعدما تجمع المارة و خرج سكان عاصمة الولاية الى الشارع
حياة بودينار
Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله