الإثنين 08 مارس 2021 -- 19:56

وزير الصحة يرفض تحديد موعد معين للشروع في عملية التلقيح ضد كورونا في الجزائر فيما أكدت شركة ""سينوفارم" الصينية أن لقاحها فعال على السلالات الجديدة من الفيروس التاجي المستجد

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كشف وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد، أنه سيتم الشروع في عملية التلقيح ضد فيروس “كورونا” المستجد خلال جانفي الجاري.وأشار الوزير بن بوزيد إلى أن عملية التلقيح ستنطلق خلال جانفي الجاري وفقا لتوصيات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، مضيفا:”لا يزال أمامنا المزيد من الوقت”.بالمقابل، لم يحدد وزير الصحة تاريخا معينا لمباشرة عملية التطعيم ضد الفيروس المستجد.وذكر الناطق الرسمي باسم اللجنة العلمية لمتابعة تفشي فيروس كورونا في الجزائر,الدكتور جمال فورار في وقت سابق أن عملية التطعيم ستنطلق مباشرة بعد استلام  نصف مليون جرعة من لقاح “سبوتنيك 5” قبل نهاية شهر جانفي الجاري.من جهتها  أكدت شركة “سينوفارم” الصينية للصناعات الدوائية التي تعاقدت معها وزارة الصحة من أجل تموين الجزائر باللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد أن السلالات جديدة لفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، لن تؤثر على مفعول لقاحها.مؤكدة بأنّ عمليات التلقيح لن تؤثر عليها السلالات الجديدة من الفيروس.وقال “يانغ شياو مينغ” رئيس مجموعة الصين الوطنية للتكنولوجيا الحيوية التابعة لـ”سينوفارم”، خلال لقاء صحفي عُقد نهاية الأسبوع المنصرم، “نحن نعلم على وجه اليقين أن اللقاح الذي طورناه يجب أن يوفر الحماية من جميع سلالات فيروس كورونا الجديد”.وأضاف المتحدث أنه خلال عملية البحث والتطوير قمنا باختبار فعالية اللقاح ضد السلالات المستخرجة من مناطق مختلفة.وأظهرت البيانات بوضوح أنها يمكن أن تحفز الحماية ضد جميع السلالات.وتابع “لقد أجرينا أيضا اختبارات تحييد على مصل الدم المحصن للمتطوعين الذين شاركوا في المرحلتين الأولى والثانية من التجارب السريرية لمعرفة،ما إذا كان اللقاح يمكن أن يحفز الحماية ضد السلالات من مناطق مختلفة، وهو فعال”.وأشار “شياو مينغ” إلى أن السلالة الجديدة التي تم اكتشافها في بريطانيا في نهاية العام الماضي أثارت قلقا واسع النطاق، خاصة بين وسائل الإعلام وعامة الناس لأنها أكثر عدوى، لكن أعراضها مشابهة للسلالة الأصلية،موضحا أنّ تسلسل الجينات ونتائج الاختبارات المعملية الأولية أظهرت أن اللقاح المعطل له تأثير معادل على كل من السلالة الجديدة التي اُستكشفت في بريطانيا والسلالات الثمانية أو التسعة التي تم اكتشافها سابقا,وهذا يعني أيضا أن لقاحنا يمكن أن يلعب دورا وقائيا ضد كورونا.وفي نهاية العام الماضي,منحت الصين ترخيصا بالتسويق المشروط لأول لقاح ضد “كوفيد-9” ,طورته شركة “سينوفارم”.وأعلنت الشركة في وقت سابق أن اللقاح أظهر فعاليته بنسبة 79.34 في المائة,حسب نتائج مؤقتة للمرحلة الثالثة من التجارب السريرية التي أجرتها الشركة الصينية.

سليم.ف

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله