الجمعة 22 يناير 2021 -- 20:37

احتجاحات بعزابة و الحروش و أم الطوب يوم للغضب في سكيكدة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.
كان نهار اليوم يوما للغضب بامتياز بعدما شهدت ولاية سكيكدة عدة حركات احتجاجية تجسدت في غلق للطرقات والوقوف أمام مباني البلديات،ففي عزابة قام عشرات السكان بغلق الطريق الوطني رقم 44 الرابط بين سكيكدة و عنابة،مطالبين بالتنمية و اعادة الاعتبار للطرقات و برمجة مشاريع سكنية من أجل رفع الغبن عنهم و تحسين مستوى معيشتهم.و اعتبروا ان السلطات الولائية تجاهلت المنطقة لسنوات وسط عجز السلطات المحلية عن تحقيق ابسط حقوق المواطنين المطالبين بالسكن اللائق و المشاريع التنموية التي ترتقي بحياتهم، و بالحروش شن مواطنون وقفة احتجاجية سلمية امام مقر الدائرة للمطالبة بحل القضية اللغز المتعلقة بحصة السكنات 180/400 ترقوي بالحروش ؛القضية التي باتت كابوس مؤرق لاصحابها بعد التلاعبات و الوعود الكاذبة التي تلقاها اصحاب السكنات من طرف المسؤولين حسب تصريحاتهم،و اتهموا السلطات بالتلاعب بمصير عائلات باتت مشردة بعد انتظار طال عشرات سنوات دون اعطائهم لحل فلا المشروع تجسد و لا السكن سكنوا او حصلوا على اجابات،و قد نقل السكان بعدها احتجاجهم الى الطريق الوطني الرابط مع قسنطينة من اجل تحسيس المسؤولين بجدية مطالبهم و ضرورة تدخلهم،
اما بأم الطوب فقد تجمهر العشرات من سكان منطقه أقوف للمطالبة بالاهتمام بالمنطقة المنسية و افادتها من المشاريع التنموية.حيث رفعوا مطالب كثيرة اهمها اخراجهم من العزلة المفروضة عليهم بسبب تناسي السلطات لهم و افادتهم من مشاريع تنموية و مختلف الصيغ السكنية،و هدد المحتجون بالتصعيد في حال تجاهل السلطات لمطالبهم داعين الى الاهتمام بالمطالب المرفوعة التي انعدامها اثر بشكل سلبي على حياتهم و مستوى معيشتهم
حياة بودينار
Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله