الثلاثاء 19 يناير 2021 -- 15:53

قرار تحويل السوق الفوضوي من “الترمينيس” إلى حي “أوفي 4” يثير غضب السكان الأسواق الجوارية المغلقة تطرح نقاط الاستفهام وجمعية "حي Uv 4/5" تراسل الوالي وتهدد بمقاضاة البلدية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أثار القرار الذي اتخذته بلدية سيدي عمار بتحويل السوق الفوضوي لبيع الخضر والفواكه من حي “الترمينيس” إلى حي “أوفي 4” بسيدي عمار موجة من الغضب والاستياء وسط السكان، وتحركت جمعية “حي Uv 4/5” حيث أصدرت بيان استنكرت فيه هذا القرار، والذي اعتبرته غير مدروس تماما، فبعد مرور سنوات طويلة عن عدم تمكن السلطات من القضاء على السوق الفوضوي في “الترمينيس” الذي يتسبب في عرقلة حركة المرور ويخلق ازدحام يومي في قلب بلدية سيدي عمار، كما يخلف الباعة الفوضويون أوساخ وفضلات كثيرة والتي تساهم في تدهور الوضع البيئ في “الترمينيس” وبعد اتخاذ قرار إزالة هذا السوق الفوضوي لم تجد البلدية سوى استغلال مساحة شاغرة في طريق “أوفي 4” من أجل نقل الباعة إلى هذا المكان وهو ما سيساهم في نشر الفوضى في هذا الحي، والشيء الغريب والمثير للانتباه أنه يوجد 3 أسواق جوارية مغلقة ومجمدة لسنوات عديدة على غرار سوق حي “أوفي 2” المغلق دائما والذي يتميز بمساحته الشاسعة ويمكن أن يستقبل باعة الخضر والفواكه بطريقة نظامية ويصبح مع مرور الوقت بمثابة الوجهة الأولى للزبائن، إضافة إلى سوق حي “مختاري عبد المجيد” وأمام المكتبة، وشددت جمعية حي Uv 4/5” من لهجتها حيث قاموا بمراسلة والي ولاية عنابة عبر الفاكس وأعلموه في مراسلة مستعجلة واعتبروا أن القرار الذي تم اتخاذه “ارتجالي” و”غريب” وأضافوا أنهم لاحظوا قيام البلدية بتهيئة المكان لنقل السوق الفوضوي إلى حيهم وبعد اتصالهم برئيس البلدية أعلمهم أن الوالي اتخذ قرار ازالة السوق من حي الترمينيس وتحويله إلى “أوفي 4” وأكد لهم أن نقله إلى هذا المكان سيكون بصفة مؤقتة إلى غاية استكمال السوق الجواري الموجود أمام مقر البلدية، وأكدت جمعية حي Uv 4/5” أنها تستغرب هذه الحلول الترقيعية والغريبة وعبرت عن رفضها القاطع لهذه القرارات التي تتخذ دون استشارة السكان أو جمعية الحي وطرحوا نقاط الاستفهام حول مدى تطبيق الديمقراطية التشاركية التي تتغنى بها السلطات في كل مناسبة ولقاء بالمجتمع المدني.

السكان يشرعون في جمع الإمضاءات ويرفضون هذا القرار العشوائي

أكدت جمعية حي Uv 4/5أن السكان يرفضون هذا القرار ولن يسكتوا وعل الجهات المعنية أن تتحمل مسؤولياتها حيث شرع السكان في جمع الإمضاءات لتأكيد رفضهم التام وهددوا حتى بمتابعة بلدية سيدي عمار قضائيا في حالة عدم تراجعها عن هذا القرار، من جهة آخرى أكد السكان أنهم يستغربون تفضيل البلدية نقل الفوضى من “الترمينيس” إلى حيهم في الوقت الذي يوجد أسواق جوارية جاهزة يمكن استغلالها وفتحها واعتبروا أن البلدية تشجع كل ما هو فوضوي.

سليمان رفاس

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله