الإثنين 25 يناير 2021 -- 14:28

مديرية الصيدلية المركزية تتهم أطرافا بافتعال أزمة نقص دواء “لوفينوكس”   استلام شحنة هامة من الدواء الذي يدخل ضمن بروتوكول العلاج ضد فيروس كورونا

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أكدت المديرة العامة للصيدلية المركزية للمستشفيات فاطمة وقتي في تصريحات صحفية أدلت بها اليوم عن استلام الصيدلية لكمية من دواء “لوفينوكس” الذي يدخل ضمن برتوكول العلاج ضد فيروس كورونا كمضاد لتخثر الدم في القريب العاجل.وأكدت المسؤولة ذاتها بأن الصيدلية تتوفر في الوقت الحالي على مخزون من هذه المادة التي كثر الطلب عليها خلال الأيام الاخيرة،كما أنها ستستلم كمية منها بعد استيرادها من طرف مخبر بالجزائر وهي بصدد خضوعها للمراقبة من طرف الوكالة الوطنية للدواء.وأضافت المتحدثة  ذاتها بأن الصيدلية المركزية للمستشفيات ستستلم لاحقا كمية ثانية من هذا الدواء قريبا،من مخبر وطني ينتجها محليا مما يساعد على تلبية احتياجات المصابين بفيروس “كوفيد-19” سواء على مستوى المؤسسات الاستشفائية أو اقتنائها من الوكالات الصيدلانية.وعبرت وقتي من جهة أخرى عن أسفها لإقبال بعض الأطباء والصيادلة على اقتناء هذه المادة الحيوية بكثرة قصد التخزين.مما خلق نوعا من الندرة المفتعلة بالسوق الوطنية.وأكد من جانبه رئيس النقابة الوطنية للصيادلة الخواص أن مادة “لوفينوكس”كانت تسجل نقصا على مستوى الصيدليات،بسبب حصولهم على كمية محدودة ومع ارتفاع الطلب تفاقمت الأزمة،مبديا تخوفه من حرمان المصابين من هذه المادة الضرورية جدا مع تفشي الوباء.وعبر من جهة أخرى عن اسفه للشروط التي يفرضها بعض الموزعين على الصيادلة الخواص للحصول على هذه المادة الحيوية حيث يجبرونهم على اقتناء مواد أخرى إلى جانب دواء “لوفينوكس” الذي أصبح مطلوبا بكثرة من قبل المواطنين حتى بالنسبة للذين لم يصابوا بفيروس كورونا المستجد.

سليم.ف

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله