DjezzyHayla50

الجمعة 27 نوفمبر 2020 -- 6:51

DjezzyHayla50

سكان الولايات المجاورة يفاقمون أزمة السيولة المالية ضغط كبير على مكاتب البريد الرئيسية بعنابة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.
أكد مصدر مسؤول في مؤسسة “بريد الجزائر” بعنابة على صعوبة تلبية الطلبات المالية الزبائن في الوقت الحالي بسبب شح السيولة المالية التي زاد من حدتها بعض قاطني الولايات المجاورة لولاية عنابة. حيث أوضح المصدر أن القباضة الرئيسية للبريد وباقي المكاتب البريدية تحتاج يوميا وخصوصا في أوقات الذورة لما يناهز ثمانية ملايير سنتيم لتلبية مطالب الزبائن وهو المبلغ الذي لا تتوفر عليه المؤسسة حاليا، حيث أوضح المصدر أن المؤسسة وفي أحسن الأحوال يكون في خزينتها ما بين مليارين و مليارين ونصف سنتيم من السيولة وهة نا سمح لها يومي الخميس والجمعة بتسيير  عملية صب معاشات المتقاعدين ببعض السلاسة قبل أن تجد المؤسسة نفسها يوم الشبت عاجزة أمام زبائنها بسبب عدم توفر السيولة المالية تماما، قبل أن يتم توفير البعض منها أمسية السبت، غير أن ذلك لم يقلل من حدة الأزمة التي تسببت في وقوف زبائن “بريد الجزائر” في طوابير طويلة وغلق الطريق المحاذي للقباضة الرئيسية وسط غياب تام لمظاهر التنظيم والتباعد للوقاية من فيروس كورونا، في سياق ذي صلة، أوضح المصدر أن الأزمة المالية التي تعاني منها مؤسسة “بريد الجزائر” بولاية عنابة زاد من حدتها زوار هذه الأخيرة القادمين خصوصا من الولايات المجاورة، حيث يفضل العديد منهم سحب أموالهم من مكاتب البريد والموزعات الآلية المنتشرة في عاصمة الولاية خصوصا باعتبار أن القانون يتيح لهم ذلك وهو يخلق ضغط إضافي على هذه الأخيرة، في سياق ذي صلة، كشفت مصادر متطابقة أن عناصر من الشرطة توجهوا إلى القباضة الرئيسية لمعرفة حقيقة ما يحدث في كواليس هذه الأخيرة وما إذا كانت الأموال غير متوفرة حقا، حيث أوضحت المصادر أن أفراد الشرطة وجدوا في خزينة القباضة الرئيسية مبلغ من المال يناهز 200 مليون سنتيم وهو ما تسبب في تبادل للتهم بين مفتشة وقابض القباضة الرئيسية الذي على أن الخزينة يجب أن يبقى فيها مبلغ من المال وأما هذا وذاك يبقى الزبون يأمل إنفراج الأزمة كما وعد وزير القطاع.
وليد هري
Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله