الخميس 04 مارس 2021 -- 3:33

إطلاق جملة من المشاريع التنموية بولاية قسنطينة بينما أحصت الإدارة المحلية أكثر من 200 منطقة ظل

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أحصت مديرية الإدارة المحلية حوالي 200 منطقة ظل في ولاية قسنطينة، ستستفيد من 452 مشروعا تنمويا سوف تتجسد قبل سنة 2021، منها 67 قيد الإنجاز وستكون جاهزة قبل 31 ديسمبر من السنة الجارية. العملية التي انطلقت الأسبوع الفارط، ستمكن القائمين على تسيير شؤونها بالتنسيق مع مندوبي القطاعات، من العمل على تحيين البطاقات التقنية؛ بهدف التكفل بأزيد من 200 منطقة ظل تم إحصاؤها، حيث سيتم التكفل بكل من قرية بلطرش التابعة لمندوبية زواغي سليمان، ومنطقتي كاف لكحل وتافرنت التابعتين لمندوبية الزيادية، فضلا عن قرية الشهداء الثلاثة، وتحصيص بن عبد المالك وكذا حي الجذور وحي لوناما وشعبية الرصاص وسيساوي الجهة السفلى التابعة لمندوبية التوت، وانعقد اجتماع مجلس الولاية برئاسة والي الولاية و بحضور أعضاء الهيئة التنفيذية ورؤساء المجالس الشعبية البلدية و الدوائر، وقد تم تناول عدة ملفات منها مناطق الظل، حيث قدم مدير الإدارة المحلية عرضا حول كل العمليات المسجلة في هذا الباب من مشاريع قطاعية و بلدية ضمن البرامج البلدية للتنمية ومشاريع ممولة من صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية، وحسب صفحة الولاية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، فقد جاء في العرض أنه تم إحصاء حوالي 200 منطقة ظل برمجت لها حوالي 452 عملية ستنجز إلى غاية ديسمبر من سنة 2021، منها 67  قيد الانجاز وستكون منتهية جميعها في آجال ديسمبر 2020 ومقسمة عبر بلديات قسنطينة، ونوقشت الوضعيات الخاصة بجميع المشاريع المسجلة في قطاع الشبيبة والرياضة، بعد دراسة جميع المشاكل التي تعترضها سواء الإدارية أو التقنية، والوقوف على مدى تنفيذ القرارات والتوصيات التي وجهها الوالي للمعنيين أثناء خرجاته الميدانية، من جهة أخرى، شرعت بلدية الخروب في الأيام السابقة، في تحيين البطاقات التقنية لمناطق الظل التابعة لها، بعد أن تم إحصاء عشر مناطق ظل من بين 54 منطقة تم إحصاؤها، على غرار منطقة قطار العيش والمريج وصالح دراجي والمنطقة الريفية بعين نحاس وقرى الغرايب وبوداف، وغيرها من مناطق الظل بالبلدية التي تعيش عزلة ووضعية صعبة لافتقارها لأدنى ظروف العيش الكريم، حيث سيتم الانطلاق في تجسيد المشاريع التنموية بهذه المناطق بمجرد موافقة الجهات الوصية على التقارير التي ستقدَّم من طرف اللجنة المختلطة، والتي تضم مصالح البلدية ولجان الدوائر ومندوبي القطاعات الحضرية.

جمال بوعكاز

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله