الخميس 04 مارس 2021 -- 6:25

غرامة تصل لـ 5000 دينار على كل رأس ماشية يحجز بالأوساط الحضرية عنابة/ 48 ساعة للدفع أو ذبحها وتوزيع لحومها على الهيئات الاجتماعية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

   وليد هري

أعلن توفيق مزهود والي عنابة نهاية الأسبوع المنصرم أنه أصدر تعليمات إلى رؤساء البلديات تقضي بالتطبيق الصارم للإجراءات المتعلقة بالحجز الفوري للأبقار التي تتجول في الوسط الحضري والتي تعاني منها العديد من التجمعات السكنية الحضرية بكامل تراب الولاية وتنفيذا لهذا التعليمات، شرع رؤساء المجالس الشعبية البلدية في إعلام مربي الأبقار، الأغنام والماعز بمنع تجول هذه الأخيرة في الوسط الحضري منعا باتا وذلك بناء على القرار الولائي رقم 1765 المؤرخ في 22 سبتمبر 2019 وأكدت رؤساء البلديات البالغة عددها 12 بأن كل مربي يخالف الأمر ويسمح بجول ماشيته في الوسط العمراني، فإن هذه الأخيرة سيتم حجزها على مستوى المحاشر البلدية ويكون على مالكها دفع غرامة مالية تصل إلى 5000 دينار عن كل رأس وذلك في مدة 48 ساعة، أما في حالة لم يدفع فإنه سيتم ذبح الماشية المحجوزة وتوزيع لحومها على مختلف الهيئات ذات الطابع الاجتماعي وهي الإجراءات التي تأمل السلطات المحلية بعنابة عن تؤتي ثمارها وتساهم في الحد من ظاهرة تجول الماشية في الأوساط الحضري التي تم ترييفها من قبل مالكي الماشية الذين قال الوالي مؤخرا بأنهم طرحوا على العديد منهم حلولا تسمح لهم بتربية ماشيتهم في أماكن ريفية، هذا ومن بين أكثر البلديات التي تتجول فيها الماشية وخصوصا الأبقار وسط التجمعات السكنية نجد بلدية سيدي عمار، البوني والحجار التي أصبحت الأبقار من بين أهم العوامل التي تتسبب في تخريب حاويات القمامة باعتبار أنها تتغذى على بقايا الطعام المرمي وهو ما يتسبب أيضا في انتشار القمامة بشكل عشوائي، أما البلديات الواقعة في الجهة الغربية للولاية على غرار شطايبي، التريعات، وواد العنب فهي بلديات ريفية بطبعهما وبالتالي فإن محاربة تجول الماشية يمكن وصفه بالطبيعي ورغم ذلك فإن هذه البلديات التصدي لهذه الظاهرة من أجل تنظيم وتحديد الأماكن التي تتحرك فيها الماشية.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله