الجمعة 12 أغسطس 2022 -- 22:51

التقرير الطبي يكشف العثور على ضمادة في جرح الضحية باتنة /على خلفية وفاة امرأة بعد وضع مولودها

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كشفت مصادر طبية موثوقة لـ آخر ساعة أمس، أن التقرير الطبي النهائي الذي صدر أمس عن مستشفى باتنة الجامعي قد اثبت العثور على ضمادة داخل امرأة تدعى «م.م» البالغة من العمر 27 سنة، تنحدر من بلدية نقاوس، وهي الضحية التي فارقت الحياة أمس الأول بمستشفى بن فليس التهامي بباتنة، بعد تعرضها لمضاعفات جراء عملية جراحية أخضعت لها الضحية منذ الـ 25 ديسمبر الماضي عند إنجاب مولودها من جنس ذكر الذي يتواجد في حالة صحية جيدة، حيث تعود حيثيات الحادثة هذه إلى شعور الضحية وهي حامل بالمخاض الذي نقلت على إثره إلى مستشفى نقاوس لوضع مولودها، غير أنها قوبلت هناك بعدم الاستقبال بحجة انعدام المخدر وهو ما تطلب نقلها على جناح السرعة إلى عيادة التوليد مريم بوعتورة بمدينة باتنة، دون تسخير سيارة إسعاف لنقلها، حيث وبمجرد وصولها إلى العيادة تم إخضاعها لعملية جراحية لصعوبة الوضع، بعد ذلك تم نقلها إلى منزل والدها بنقاوس، أين بدأت الضحية تشعر بآلام غير عادية، وهو الأمر الذي تطلب نقلها إلى العيادة مجددا، أين تم تضميد جرح العملية، وطلب منها العودة في وقت تعذر فيه النظر لحالتها لتزامنه مع رأس السنة الميلادية، وهو الأمر الذي أزم الوضع ليتم بعدها تحويلها على جناح السرعة إلى مستشفى باتنة الجامعي ليتم اكتشاف تعفن في الجرح جراء العثور على شاش طبي معقم مكان الجرح والذي يرجح ان يكون سبب تعفن الجرح، وهو ما أكده التقرير الطبي الصادر أمس عن المستشفى، هذا في انتظار اتخاذ الإجراءات اللازمة استنادا للتقرير وهو ما تسعى إليه عائلة الضحية في رد حق ابنتهم فيما وصفوه بالإهمال الذي أدى بالضحية إلى الوفاة.

 

شوشان.ح

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *