الإثنين 21 يونيو 2021 -- 10:08

مديرية الأشغال العمومية تفتح ممر «الموت» بعين الشهود بعد سقوط العديد من القتلى والجرحى تحت عجلة القطارات

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

عادل أمين

شرعت أول أمس الخميس مصالح مديرية الأشغال العمومية لولاية عنابة في إزالة أكوام الأتربة والحجارة التي كانت مكدسة وتعيق فتح الممر الرئيسي بمقطع السكة الحديدية للطريق الرابط بين محول أول ماي بالطريق الوطني رقم 44 ومنطقة الشعيبة ببلدية سيدي عمار بعد تدخل المسؤول الأول على الجهاز التنفيذي لولاية عنابة الذي أمر بفتح الممر وطالب كل من بلدية البوني والشركة الوطنية للسكك الحديدية ومديرية الأشغال العمومية إلى التنسيق فيما بينهم والعمل على التكفل بانشغال سكان المنطقة.وكان مواطنو الجهة قد رفعوا إلى السلطات الولائية المختصة وكذا نواب بالبرلمان العديد من المراسلات من أجل التكفل بهذا الانشغال وفتح هذا الممر الخطير الذي أصبح يسمى بـ «ممر الموت» وذلك بعدما تحول الممر الاجتنابي إلى كابوس لأصحاب المركبات بسبب القطار ويبقى الحادث الأليم الذي سبق وشهده الممر منذ سنتين مقتل طالب ثانوي يدعى» ص ع» كان على عتبة اجتياز امتحان شهادة البكالوريا والذي ما يزال يتذكره مواطنو الولاية بحسرة كبيرة بعدما توفي تحت عجلات قطار الموت . وكان سكان الجهة وأصحاب المركبات يأملون خلال هذه السنوات الأخيرة تحرك سريع للجهات المختصة لفتح الممر المغلق لتفادي وقوع حوادث مميتة أخرى .كما كان العبور على الممر الفوضوي منطقة محرمة ليلا على أصحاب المركبات بسبب الاعتداءات المتكررة من طرف عصابات أشرار التي اتخذت من هذا المكان المعزول والمظلم مسرحا لتنفيذ جرائمها ضد الأبرياء قبل أن تتمكن  مصالح الدرك الوطني من وضع حد لها وتقديم أفرادها إلى العدالة.

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *