الإثنين 26 يوليو 2021 -- 21:54

أصحاب الشاحنات يشلون مركب الحجار أغلقوا مداخله للمطالبة بتشغيلهم

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

 وليد هري

أقدم أمس أصحاب الشاحنات الثقيلة التي يعمل أصحابها على النقل من وإلى مركب الحجار للحديد والصلب على المدخلين الرئيسيين للمركب وذلك من أجل المطالبة بتشغيلهم بعدما تم الاستغناء عنهم والاستعانة بشاحنات من خارج ولاية عنابة. حيث قام أصحاب الشاحنات بركن هذه الأخيرة عند مدخلي المركب وذلك من أجل منع دخول وخروج مختلف أنواع الشاحنات القادمة من ولايات أخرى، حيث اعتبروا بأن الممارسات غير القانونية التي يمارسها وكلاء العبور الذين يحصلون على عقود النقل من الشركة الوطنية للنقل البري، حيث أوضح ممثلون عن الناقلين بولاية عنابة الذين يبلغ عددهم حوالي الستين، هذا بالإضافة إلى عدد كبير من الناقلين يأتون من ولايتي الطارف وقالمة بأنهم تعودوا على العمل مع الوكلاء من أجل نقل حمولات الرمل، الحديد، الحصى وغيرها من الحمولات الأخرى، غير أنهم فوجئوا قبل أيام بمنعهم من وضع الحمولة على شاحناتهم في منجمي «بوخضرة» و «الونزة»، كما أنهم منعوا من ممارسة نشاطهم كما جرت العادة داخل المركب، لأن الوكلاء الجدد الذين تعاقدت معهم إدارة الشركة الوطنية للنقل البري استعانوا بشاحناتهم الخاصة كما فتحوا الباب أمام ناقلين من ولايات أخرى بعيدة عن عنابة من أجل العمل وبأسعار منخفضة جدا عن تلك التي تعودوا أن يعمل بها هؤلاء وهو الأمر الذي اعتبروه إجحافا في حقهم باعتبار أن الأولوية من وجهة نظرهم يجب أن تكون لأبناء المنطقة، باعتبار أنهم هم أيضا يمنعون من العمل في ولايات أخرى، كما أوضحوا أنهم يعانون من الممارسات غير القانونية للوكلاء الذين قالوا بأنهم دائما ما يتأخرون في دفع مستحقاتهم وهناك حتى من هرب دون أن يدفع لهم باعتبار أنه لا توجد عقود عمل تربطهم بهم، وأوضح المحتجون بأنهم أعلموا إدارة مركب الحجار بمشاكلهم، إلا أنها لم ترد عليهم، لافتين إلى أن مطالبهم تتمثل في التعاقد مع الوكلاء في إطار الشفافية، وأن يكون لهم مكاتب قرب المركب، لتسهيل عملية وزنهم للحمولة من خلال تشغيل الآلات 25 الخاصة بهذه العملية وعدم الاكتفاء بواحدة وهو ما يتسبب في ازدحام كبير داخل المركب ويجعل مدة إجراء العملية أطول، إنهاء الفوضى التي تحكم نشاط النقل في المركب و إعطاءهم الأولوية في النقل لأن أغلبهم من أصحاب مشاريع «أنساج»، كما أن عتادهم جديد مقارنة بالشاحنات التي تعمل داخل المركب، توقيع عقود مع الوكلاء تضمن لهم حقوقهم، كما أكد الناقلون بأنهم يتجهون لتأسيس نقابة للدفاع عن حقوقهم ومهددين بتصعيد لهجتهم الاحتجاجية في حال لم تلب مطالبهم.

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *