رابطة أبطال افريقيا/اتحاد العاصمة

سوسطارة تنجو من الجحيم وتعود بتأشيرة التأهل من واغادوغو

 


تمكن ممثل الجزائر الوحيد في منافسة دوري أبطال افريقيا اتحاد العاصمة، من التأهل لدوري المجموعات بعد أن حسم التأشيرة من واغادوغو أمام نادي رايل كلوب دو كواديوغو البوركينابي، في اللقاء الذي لعب برسم الدور اياب الدور 16 أول أمس بالعاصمة البوركينابية واغادوغو، ورغم خسارة أشبال المدرب البلجيكي بول بوت في لقاء أول أمس الذي انتهى بنتيجة هدف مقابل صفر، إلا أن أبناء العاصمة تأهلوا عن جدارة واستحقاق إلى الدور المقبل، بعد أن خدمهم الفوز ذهابا بثنائية نظيفة في بولوغين، وشهدت مباراة نادي كواديوغو البوركينابي واتحاد العاصمة كارثة حقيقية بعد تصفير حكم اللقاء نهاية المباراة بتأهل ممثل الجزائر، حيث اختلط الحابل بالنابل، واشتبك لاعبو الفريق المحلي مع لاعبي اتحاد العاصمة بسبب عدم تحملهم الإقصاء، وما زاد الطينة بلة هو دخول مشجعي كواديوغو الى ارضية الميدان، واعتدائهم على اللاعبين وعلى المدرب بول بوت بالضرب، وهو ما تسبب في عدة إصابات، غير أنها لم تكن خطيرة، وأمام صعوبة الوضعية توجه اللاعبون وكذلك البعثة الاعلامية المرافقة للفريق الى غرف تغيير الملابس التي احتموا بها إلى غاية تدخل الأمن الذي كان حاضرا غائبا، ولحسن الحظ لم تحدث الكارثة وتوجهت بعثة سوسطارة بعدها مباشرة نحو الفندق.

 

حداد يشكر أعضاء سفارة الجزائر ببوركينافاسو

 

شكر رئيس فريق اتحاد العاصمة ربوح حداد الذي كان مصاحبا للبعثة في سفرياتها إلى بوركينافاسو أعضاء السفارة الجزائرية ببوريكنافاسو وعلى رأسهم السفير الجزائري هناك محمد عنصر، حيث قام أعضاء السفارة الجزائرية بالواجب مع بعثة الاتحاد بعد الأحداث التي عرفها ملعب 4 أوت بواغادوغو، والذي احتضن لقاء الاتحاد ونادي كواديوغو البوركينابي، والتي كاد أن يذهب ضحيتها وفد نادي سوسطارة، حيث وقف أعضاء السفارة وقفة رجل واحد مع ممثل الجزائر، وحرصوا على خروج اللاعبين من غرف تبديل الملابس إلى غاية الفندق، قبل أن يتناول الجميع وجبة العشاء مع السفير في فندق «لايكو واغا 2000»، وهناك حرص حداد على تكريم السفير الجزائري و شكره، قبل أن تشد البعثة الجزائرية رحالها عائدة إلى أرض الوطن في رحلة خاصة انطلقت على الساعة التاسعة مساء، ووصلت إلى الجزائر في حدود الثانية من صباح أمس.

 

ف.وليد