شباب جيجل

النمرة تطيح بالشراقة وتحيى آمالها في لعب الصعود

 

كما كان متوقعا  دافع الفريق الجيجلي بشراسة عن حظوظه في الظفر بالنقاط الثلاث لدى نزوله ضيفا على اتحاد الشراقة وهو ما سمح لأشبال المدرب مختار حريتي بتحقيق المطلوب وحصد الانتصار الثاني على التوالي بعد ذلك الذي حققوه قبل أسبوع أمام مستقبل الرويسات والذي جاء بعد النقطة الثمينة التي عاد بها الفريق من ميدان اتحاد الأخضرية ما جعل الفريق الجيجلي يجمع في ثلاث مباريات فقط نصف اجمالي النقاط التي جمعها منذ بداية الموسم الجاري .وكان الكل يخشى من وقوع النمور مجددا في فخ التساهل أمام حامل الفانوس الأحمر اتحاد الشراقة كما حدث في لقاء بومرداس وقبله أمام فرق أخرى خصوصا وأن المنافس كان يبدو بمثابة لقمة سائغة للجواجلة ، غيرأن الدقائق الأولى من  المباراة أكدت بأن رفقاء سعودي حفظوا الدرس بدليل العزيمة الكبيرة التي دخلوا بها هذه المواجهة والتي سمحت لهم بخنق منافسهم العاصمي في مناطقه ورفع الريتم بشكل تدريجي رغم أن فريق الشراقة بدا مستواه  أفضل بكثير من ذلك الذي أظهره في لقاءاته الماضية خصوصا وأنه كان يراهن من جهته على الاستثمار في الهشاشة التي أبدتها النمرة خارج قواعدها لخطف النقاط الثلاث .وقد  انتهج مدرب النمرة خطة هجومية حذرة من خلال  مهاجمة الخصم في مناطقه بدل انتظاره في الخلف كما كان يحدث في المباريات الماضية ، ما سمح للنمرة بخلق الكثافة العددية خصوصا في وسط الميدان وكذا في مناطق فريق الشراقة الذي عانى لاعبوه  للتخلص من “ البريسينغ” الذي فرض عليهم والذي سمح للنمرة بإدخال الخوف في نفوس لاعبي الشراقة وإبقائهم في الخلف خلال أغلب أطوار  المرحلة الأولى التي أنهاها الجواجلة بأفضل طريقة من خلال وصولهم إلى شباك الشراقة قبل دقائق قليلة من نهايتها .وكان من الطبيعي أن يجني النمور ثمن المجهودات الكبيرة التي بذلوها في الشوط الأول من خلال ركلة الجزاء التي تحصلوا عليها والتي نجح وسط الميدان لبعيلي في تنفيذها مانحا التقدم لفريقه وراسما بالمرة معالم الفوز الثاني للنمرة خارج قواعدها بعد ذلك الذي عادت به من الدار البيضاء في الجولة السادسة والثاني على التوالي بعد ذلك المحقق قبل أسبوع أمام الرويسات ولو أن الحظ  خدم الفريق في بعض لحظات الشوط الثاني الذي لم يكن سهلا بالمرة على نمور الكورنيش .وقد ساهم أنصار النمرة بطريقتهم في الفوز الكبير الذي حققته النمرة أمام الشراقة والذي سمح النمرة بتقليص الفارق عن الرائد رائد القبة الى ست (6) نقاط فقط قبل ثلاث جولات من نهاية البطولة ، حيث صنع أنصار النمرة أجواء رائعة قبل بداية المباراة من خلال استقبالهم الحار للاعبين ورفعهم لرايات النمرة ، قبل أن يطلقوا العنان لفرحتهم الهستيرية بعد المباراة احتفالا بالفوز وهو ما رفع معنويات  أشبال حريتي “ وزاد فيهم “ النص بشهادة كل اللاعبين الذين اتصلنا بهم بعد المباراة والذين احتفلوا بدورهم  بطريقة خاصة داخل  غرف تبديل الملابس .

 

م. مسعود

  • email إرسل إلى صديق
  • print نسخة صالحة للطباعة

تعليقات (0 منشور) :

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك