في اجتماع ممثلي الاتحادية بوزير القطاع عبد العزيز زياري

وزارة الصحة تقرر إدماج العمال المتعاقدين والمؤقتين في مناصب دائمة

 


قررت امس وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات إدماج العمال المتعاقدين والمؤقتين في مناصب عمل دائمة في قرار تم الاعلان عنه عقب الاجتماع الذي جمع الثلاثاء الاتحادية الوطنية لقطاع الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات المنضوية

جميلة معيزي

 

 تحت لواء السناباب  مع وزير الصحة ا لدراسة أرضية المطالب من بينها مراجعة الأنظمة التعويضية للاسلاك المشتركة  وأوضح رئيس الاتحادية الوطنية للصحة لكحل عمار في اتصال بأخر ساعة أمس أن القرارات التي خرج بها الاجتماع الذي عقد امس تعد نقطة ايجابية في انتظار الرد على مختلف النقاط المدرجة في أرضية المطالب  والتكفل بانشغالات مستخدمي القطاع الذي يعرف غليانا من اجل تحسين القدرة الشرائية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين وسائقي السيارات والحجاب وأعوان الأمن والوقاية وكذا إدماج العمال المتعاقدين والمؤقتين . وقد خرج الاجتماع بالاتفاق على من اجل دراسة وتلبية المطالب المرفوعة والمتمثلة في ملف المنح والعلاوات مع تطبيقه بأثر رجعي وإعادة تصنيف مختلف أسلاك عمال الصحة.و حسب رئيس الاتحادية أن بعد ما تم مناقشة عدد من الملفات التي تعتبر حساسة بالنسبة للمهنيين فان الوزارة استجابت للاجتماع .اين سيتم مناقشة عدد من القضايا من بينها التأخر المُسجل في تطبيق القوانين الأساسية الخاصة وملف النظام التعويضي، أي المنح والعلاوات، إضافة إلى التعليمة رقم 03 المؤرخة في 30 سبتمبر الماضي المتضمنة دفع المستحقات بدون أثر رجعي وكذا إعادة النظر في قانون الصحة وإعادة تصنيف مختلف أسلاك الصحة مع  قرار الاستجابة للقرار الوزاري المشترك المحدد لعدد المناصب العليا للأسلاك الطبية وشبه الطبية وسلك القابلات وأعوان التخذير والإنعاش في المؤسسات الصحية  إضافة الى إعادة إدماج العمال المؤقتين في مناصب دائمة ، وملف تسوية الوضعية المهنية الاجتماعية للعمال المؤقتين والمتعاقدين ناهيك عن تثبيت مؤسسات الصحة الجوارية المستخرجة من التقسيم الإداري الأخير وترسيم وتثبيت اللجان المتساوية الأعضاء التابعة لهذه المؤسسات، مع المطالبة بضرورة فتح قنوات الحوار بين النقابة والوصاية. ويأتي قرار الاتحادية الوطنية لقطاع الصحة التي تنشط تحت لواء النقابة الوطنية المستقلة لمستخدمي الإدارة العمومية سناباب مباشرة بعد الإضراب الذي دعت إليه تنسيقيات التربية الأسبوع القادم من اجل تلبية المطالب المرفوعة في الاجتماعات التي جمعت النقابات بوزير التربية .وفي سياق ذي صلة طالبت اتحادية الصحة بفتح مناصب للتكوين في المعاهد المتخصصة لرفع مستوى شبه الطبيين وكذا سد النقص الفادح في المستخدمين بالنسبة لبعض التخصصات مع توفير الأدوية للأمراض المزمنة .وواصل لكحل قوله «يجب وضع منح تحفيزية للعمال في المناطق الجنوبية والنائية وذالك من اجل تحسين نوعية الخدمات إضافة إلى وضع برنامج وطني لانسنة مصالح الصحة وتحديد الأولويات في الاستقبال والتكفل وتوزيع الموارد البشرية المختصة طبقا للتوزيع الجغرافي والكثافة السكانية لضمان تغطية واسعة في المناطق البعيدة . وطالب رئيس الاتحادية بخلق مرصد وطني للاستشراف والإحصاء مع إنشاء الوكالة الوطنية للدواء  مع المطالبة بتوفير الأمن في المستشفيات للحد من ظاهرة العنف .وكشف ذات المصدر ان الاتحادية قررت منح الوصايا مهلة من اجل ترسيم كافة المطالب .

  • email إرسل إلى صديق
  • print نسخة صالحة للطباعة

تعليقات (1 منشور) :

توتة
اريد معلومة مؤكدة عن ادماجنا في القطاع الصحة
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك