خنشلة / قضية التستر على ملف حجز دجاج فاسد بيد الجهات الأمنية

فضيحة تهز مفتشية التجارة بششار بعد أيام قليلة من تعيين رئيس جديد للمفتشية

 


علمت يومية آخر ساعة من مصادر متطابقة أن مصالح الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بأمن دائرة ششار 50 كلم جنوب مقر عاصمة الولاية خنشلة ستباشر عملية التحقيق في فضيحة فساد تورط فيها رئيس المفتشية الإقليمية للتجارة لدائرة ششار أيام قليلة فقط من تنصيبه على رأس المفتشية .حيث من المنتظر أن تستدعي عناصر الشرطة العديد من موظفي المفتشية و أحد التجار و المسؤول عن القطاع لسماعهم في القضية التي أثارت ضجة بالمدينة .وحسب مصدر آخر ساعة فإن الفضيحة التي هزت قطاع التجارة بالدائرة تتمثل في إقدام رئيس المفتشية المعين حديثا بالمنصب على التستر عن قضية حجز دجاج فاسد موجه للاستهلاك ، حيث تعود تفاصيلها إلى الأسبوع المنصرم ، أين تنقلت فرقة تابعة للمفتشية إلى وسط المدينة لمراقبة محلات بيع اللحوم البيضاء والحمراء ، وخلال عملية مراقبة لمحل لبيع الدجاج بوسط المدينة عثر على كمية من الدجاج تقدر بأكثر من 70 كلغ معروضة للبيع وهي غير صالحة للاستهلاك البشري ، أين قام أعوان الفرقة بحجز الدجاج ونقله إلى مقر المفتشية بغرض إعداد محضر للتاجر المخالف للقانون و إتخاذ الإجراءات اللازمة المعمول بها في مثل هذه الأمور ، وأضاف المصدر أن رئيس المفتشية قام بالتستر على القضية و سحب الملف وهو مايعتبر في قانون مكافحة الفساد جريمة يعاقب عليها القانون بما أن المسؤول امتنع عن أداء واجب من واجباته و تستر على جريمة لغرض معين.وأضاف مصدر آخر ساعة أن الجهات الأمنية بالدائرة ستباشر بالتحقيق خلال الأسبوع الجاري لكشف حقيقة القضية التي تورط فيها مسؤول لم يستغرق أسبوعا من تنصيبه على رأس المفتشية ، في انتظار فتح تحقيق مماثل من قبل مديرية التجارة و اتخاذ الإجراءات المناسبة في هذا الملف الذي صنع حديث العام والخاص بمدينة ششار .

 عمران .ب