دخلت حيز التنفيذ بالبلديات مطلع العام الجديد

إجراءات جديدة لاستخراج شهادة الإقامة لمنع التزوير

 


شرعت مصالح البلديات في العمل بالتعليمة الوزارية الصادرة عن وزارة الداخلية والجماعات المحلية المتعلقة بالإجراءات الجديدة لاستخراج شهادة الإقامة للمواطنين والتي دخلت حيز التنفيذ مع مطلع العام الجديد 2017 ويندرج دلك في إطار مواصلة عصرنة الإدارة العمومية وتحسين الخدمة للمواطن ومحاربة كل أشكال التزوير .وحسب مصادرنا فإن الإجراءات أو التدابير الجديدة تسمح لأعوان الشبابيك على مستوى الفروع الإدارية باستخراج شهادة الإقامة عن طريق الإعلام الآلي وتجنب كتابة المعلومات بالطريقة اليدوية أي بالقلم الأزرق حيث يتم تدوين رقم الشهادة في السجل الوطني بعد استخراجها في المرة الأولى حيث يستطيع المواطن في المرة الثانية استخراج الشهادة مباشرة لكون كل المعلومات أصبحت مدونة وكل تغيير في محل الإقامة يستوجب الشطب من محل الإقامة السابق وإعادة العنوان الجديد.وتأتي هده الإجراءات الإدارية في إطار سعي وزارة الداخلية لمحاربة كافة أشكال التزوير التي تطال شهادة الإقامة بتواطئ من أعوان الإدارة بالبلديات ودلك ما بينته العديد من القضايا في المحاكم على غرار قضايا سرقة وتزوير وثائق السيارات.وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الداخلية والجماعات المحلية كانت قد منعت في السنة الفارطة استخراج شهادات الإقامة من البلديات للأشخاص غير المسجلين بنفس البلدية على غرار المغتربين ومستأجري السكنات إلا بعد شطبهم من بلدياتهم الأصلية كما أمرت بضرورة وضع ختم العون على الشهادة وختم آخر يدل على صلاحيتها لبطاقة التعريف الوطنية دون غيرها أو أنها مخصصة فقط لاستخراج جواز السفر.

 

عادل أمين

  • email إرسل إلى صديق
  • print نسخة صالحة للطباعة

تعليقات (0 منشور) :

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك