بينهما جار صاحب المحل

شابان يسرقان محتويات محل لبيع الهواتف النقالة بسكيكدة

 

قامت مصالح أمن ولاية سكيكدة بتوقيف شخصين يبلغان من العمر 25 و27 سنة من ذوي السوابق القضائية عن قضية “السرقة بالكسر بظرفي الليل والتعدد” فبعد تلقي مصالح أمن ولاية سكيكدة لشكوى من طرف أحد المواطنين مفادها تعرض محله الخاص لتصليح وبيع الهواتف النقالة للسرقة و المتواجد بحي 20 أوت 1955 بمدينة سكيكدة من طرف مجهولين، لتباشر الشرطة تحرياتها الأولية التي بينت كسر أحد القضبان الحديدية لنافدة بالمحل، بينما قام صاحب المحل بجرد الأشياء المسروقة وهي عبارة عن هواتف نقالة ولواحقها، أجهزة إلكترونية مختلفة بالإضافة إلى مبلغ مالي يقدر ب 18 مليون سنتيم، ليتم فتح تحقيق في القضية. بعد فترة عاود صاحب المحل التقدم من المصلحة بعد أن اكتشف بالصدفة بأحد الأسواق الشعبية هاتف نقال يعود له معروض للبيع من قبل جاره، هذا الأخير طلب من الضحية الصفح عنه وقام بإرجاع بعض المسروقات له، ليتم توقيفه كما تمكنت الشرطة بعد عملية بحث وتحري من كشف شريك أخر للمشتبه فيه حيث تم توقيفه، وقد بينت التحقيقات أن المشتبه بهما وبعد اتفاق مسبق بينهما نفذا عملية السرقة بكسر أحد قضبان النافذة، حيث دخل أحدهما داخل المحل بينما بقي الثاني خارجه يراقب المكان، ليقوما بعدها بإخفاء المسروقات داخل قبو إحدى العمارات بالحي لاقتسامها فيما بعد.  وقد أودع المتهمان بخصوص قضية  “ السرقة بالكسر بظرفي الليل والتعدد “ الحبس المؤقت.  

 حياة بودينار