وفاة ستيني و نجاة امرأة في حادثين مروريين منفصلين بقسنطينة

 

توفي ستيني في حادث جد خطير وقع ليلة أمس في الجهة الغربية لولاية قسنطينة ، بسبب إنحراف سيارته و اصطدامه بحائط نفق حي زواغي سليمان بقسنطينة، أين لقي كهل المدعو « م، ن» البالغ من العمر 62 سنة مصرعه  بعد اصطدام سيارته بالحائط المحاذي لنفق حي زواغي سليمان بسبب انحرافها عن الطريق. و بالرغم من تدخل الحماية المدنية لإسعاف الضحية الذي وجدوه في حالة جد خطيرة إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة بنفس المكان ليتم نقله إلى مستشفى عبد القادر بن شريف بالمدينة الجديدة علي منجلي. و في حادث منفصل نجت امرأة بالغة من العر 32 سنة من الموت اثر اصطدامها بحافلة نقل للمسافرين بالطريق المعروف بالشالي بسبب محاولتها التجاوز لتتفاجأ بالحافلة تصطدم بها بالرغم من محاولة صاحب الشاحنة الهروب و تجنبها إلا أن ضيق الطريق حال دون ذلك و لحسن الحظ نجت صاحبة السيارة و مرافقتها إلا أنهما تعرضا لصدمة قوية أفقدتهما وعيهما و أصيبا بجروح طفيفة تم على إثرها نقلهما للمستشفى الجامعي من أجل إسعافهما و إخراجهما من الصدمة أما عن الخسائر المادية فتحطم كلي في الجهة الأمامية للسيارة والحافلة معا.

 ع.العبودي

 

  • email إرسل إلى صديق
  • print نسخة صالحة للطباعة

تعليقات (0 منشور) :

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك