انهيار في الأسعار بأسواق الجملة والتجزئة

الوفرة تكبد مربي الدواجن خسائر مالية معتبرة

 


عادل أمين

 

تشهد أسعار اللحوم البيضاء في أسواق الجملة والتجزئة بولاية عنابة في اليومين الأخيرين انهيارا ملحوظا حيث وصل سعر الدجاج أمس الثلاثاء في أسواق التجزئة إلى 200 دج للكيلوغرام الواحد و170 دج عند موزعي اللحوم بالجملة ودلك مقارنة بالأسابيع الفارطة أين وصل سعر الكيلوغرام الواحد من الدجاج إلى 400 دج .وترجع أسباب تقهقر الأسعار مؤخرا بسبب تسجيل الوفرة الكبيرة والفائض الكبير في الإنتاج وكثرة العرض وقلة الطلب مما يضطر مربي الدواجن لبيع منتوجهم بأسعار منخفضة للتخلص من المنتوج الأمر الذي سيؤدي بهم إلى تكبد خسائر مالية معتبرة حيث يضطر المربون الموزعون بمختلف بلديات الولاية على غرار بلديتي العلمة والشرفة وكذلك البلديات من الولايات المجاورة كالطارف وقالمة إلى البيع للمذابح الخاصة بأسعار أقل من التكلفة في بعض الأحيان .وانخفاض أسعار الدجاج تنطبق كذلك على «الديك الرومي» و»السكالوب» ومع استمرار تراجع الأسعار والتي تعد الفرصة التي ينظر إليها المواطن العنابي على أنها «نعمة» هونت عليه نوعا ما من متاعب الزيادة المسجلة في أسعار المواد الغذائية ومع مطلع العام الجديد فإن عدد من المربين يهددون بالتخلي عن هذا النشاط الذي أصبحت تتحكم فيه عوامل من خارج القطاع على حد تعبيرهم بسبب الفوضى التي تسوده داعيين في هذا الصدد وزارة الفلاحة إلى إعادة ترتيب بيت شعبة تربية الدواجن وحماية المربين عند انخفاض الأسعار من خلال تدعيمهم بـ «الكتاكيت» والأغذية وبأسعار معقولة.

  • email إرسل إلى صديق
  • print نسخة صالحة للطباعة

تعليقات (0 منشور) :

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك