coronadirectalgerie

الخميس 29 أكتوبر 2020 -- 12:21

تخلي اغلب المواطنين عن تدابير الوقاية من فيروس كورونا في ظل تراجع ارقام الاصابات اليومية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.
تخلي اغلب المواطنين في ظل تراجع ارقام الاصابات اليومية بفيروس كورونا عن تدابير الوقاية بعد ان ضرب معظم التجار والناقلين عن الاجراءات التي دعت إليها وزارة الصحة وهو ما بات يهدد بإرتفاع جديد في عدد الاصابات خلال الاسابيع القادمة
إزدحام بالحافلات واصحاب سيارات الاجرة يتخلون عن تدابير الوقاية
تشهد عملية نقل المواطنين عبر مختلف وساءل النقل فوضي عارمة نتيجة الاكتضاض والتزاحم خاصة  بالنسبة النقل بالحافلات أين إختفى كل تدابير الوقاية التي تضمنها البرتكول الصحي الدي باشرت علي اثره وساءل النقل العمل بعد عدة اشهر من الحجر خاصة بالنسبة التباعد فيما تخلي الجميع عن إرتداء الكمامات حتي داخل الاماكن المغلقة علما ان تدابير الوقاية المتعلقة بمنع نقل ازيد من شخص واحد والغطاء البلاستيكي وتعقيم المركبات بسيارات الاجرة بقيت مجرد حبر علي ورق في ظل غياب الرقابة من الجهات المعنية
المحلات التجارية تتخلي عن فرض الكمامات وعودة دخول الاطفال الفضاءات التجارية 
بمجرد انخفاض عدد الاصابات اليومية تخلي اغلب التجار عن قرار منع دخول الزباءن دون كمامات بعد ان تخلي المواطنون عن ارتداءها مند عدة اسابيع لتبقي الافتة المعلقة عند مدخل المحلات التي تفيد بعدم السماح بدخول الزباءن دون كمامة مجرد لافة فقط لمنع المساءلات القانونية في حالة وجود رقابة بالمقابل تخلي اصحاب الفضاءات التجارية الكبري عن قرار منع دخول الاطفال دون سن 17 سنة بسبب الشجارات اليومية مع المواطنين الدين يرفضون القرار ويمتنعون عن الدخول رفقة اولادهم الي جانب الشجارات اليومية بسبب عدم التزام المواطنين بارتداء الكمامة
مواطنون يرفضون إرتداء الكمامة و يفرضون منطقهم بالادارات 
فرض اغلب المواطنين منطقهم علي مستوي بعض الادارات العمومية خاصة البلديات ومراكز البريد وغيرها بالامتناع عن إرتداء الكمامة قبل الدخول ما جعل بعض الادارات تسلم بالامر الواقع في ظل الاحتجاجات خاصة وكدا التزاحم الدي تشهده مراكز البريد بسبب انعدام السيولة الي جانب الاحتجاجات التي تشهدها البلديات في ظل المطالبة بتوزيع الحصص السكنية وانعام التهيءة بالاحياء
بوسعادة فتيحة
Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله