الجمعة 21 فيفري 2020 -- 22:30

«الجزائر تعيد تقييم مخزونها في مجال المحروقات غير التقليدية» وزير الطاقة عرقاب يكشف:

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أعلنت وزارة الطاقة عن تقييم لمخزونات الجزائر من المحروقات غير التقليدية بما فيها الغاز الصخري مع تكوين الإطارات والعمال للتحكم في التكنولوجيات الحديثة الخاصة بهذه الموارد غير الأحفورية . وكشف أمس وزير الطاقة محمد عرقاب في تصريح للصحافة على هامش عرض مخطط عمل الحكومة لتنفيذ برنامج رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون أمام نواب المجلس الشعبي الوطني أن «تقييم مخزون الجزائر في مجال المحروقات غير التقليدية يتطلب دراسة معمقة ومطولة تتضمن أيضا الإجراءات المتعلقة بتكوين الإطارات للتحكم في التكنولوجيات الحديثة المعمول بها في هذا المجال». وأوضح الوزير انه «سيتم قبل ذلك التشاور مع ممثلي المجتمع المدني و الخبراء على الكيفية المثلى لاستعمال هذه التكنولوجيات الحديثة التي تضمن حماية قصوى للإنسان و البيئة». يذكر أن الجزائر تحتل المرتبة الثالثة في العالم من حيث الاحتياطات في مجال الغاز الصخري. وكان وزير الطاقة كشف أن التكثيف من جهود الاستكشاف والبحث عن الغاز والبترول بحقول جديدة مع الاهتمام بالصناعات التحويلية إلى جانب الرفع من قدرات التكرير من 27 مليون طن سنويا إلى 35 مليون طن آفاق 2024 هي الأهداف البارزة لمخطط عمل الحكومة في مجال الطاقة . وأوضح عرقاب في تصريح إذاعي أن أولويات وزارته هي استرجاع المخزون من الطاقات التقليدية لضمان الاستجابة للطلب الوطني وكذا تبني استراتيجيات التنوع الطاقوي. كما أفاد الوزير أنه وبهدف ضمان الانتقال الطاقوي نحو الطاقات المتجددة من المرتقب إنتاج 15 ألف ميغاواط في آفاق 2035 وذلك بهدف تدعيم الطلب على الطاقة الكهربائية وتجنب استعمال ما يقارب 240 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي. من جهة أخرى نوه محمد عرقاب بالقانون الجديد للمحروقات الذي يعطي-حسبه- دعما كبيرا لمجمع سوناطراك ولبرنامج التنقيب والبحث عن الطاقات .                                       سليم.ف

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله