الإثنين 27 جانفي 2020 -- 17:19

احتجاجات بالجملة عبر بلديات الحامة ، قايس ، الرميلة وخنشلة بسبب مطالب تتعلق بالتنمية وأخرى حول استفادة فئة معينة من السكن دون سند قانوني

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

شهدت ولاية خنشلة صباح أمس الاثنين موجة احتجاجات بعدد من بلديات الولاية بسبب مطالب تتعلق بالتنمية و السكن ، حيث كانت بلديات قايس ، الرميلة ، الحامة و عاصمة الولاية مسرحا للاحتجاجات وغلق الطرقات أين أقدم صباح أمس سكان قرى الرميلة التابعة للمقاطعة الإدارية الجديدة قايس بولاية خنشلة على الاحتجاج وغلق الطريق الوطني الرابط بين خنشلة و باتنة ومنع المواطنين والطلبة والعمال من الالتحاق بمناصب عملهم و مقاعد الدراسة بسبب مطالب تتعلق بالتنمية منها الغاز والكهرباء و الطرقات ، حيث خرج العشرات من سكان قرية أولاد سعيد بالرميلة إلى الشارع للتنديد بالتهميش الذي يطال قريتهم من طرف السلطات المحلية ، مؤكدين أن السلطات قدمت لهم الوعود منذ 10 سنوات لكن لا واحد من تلك الوعود تحققت ، ليقرر السكان الخروج إلى الشارع وغلق الطريق وشل حركة المرور ومنع تنقل المسافرين من خنشلة إلى باتنة و إلى ولايات الشمال كما أقدم صباح أمس عدد من مواطني بلدية قايس على شن حركة احتجاجية تنديدا بقرار السلطات منح سكنات دون سند قانوني لبعض المواطنين من فئة متقاعدي الجيش دون سند قانوني  رغم أن بعض هؤلاء استفادوا من قبل ، مطالبين بإلغاء الاستفادات الغير القانونية – حسبهم – وقد كانت السلطات قد تلقت تعليمات فوقية بمنح متقاعدي الجيش والحرس البلدي سكنات بعد احتجاج أفراد الجيش والحرس البلدي في الأشهر الماضية .وببلدية الحامة دخل سكان قرية تاشقرنت في احتجاج  فاشتكوا من عدم تمكينهم من غاز المدينة والبناء الريفي وغياب التهيئة بالقرية التي تبعد حوالي 3 كلم عن عاصمة الولاية  بالإضافة إلى مطالبتهم بحصة من البناء الريفي و تزويد السكان بالمياه و الغاز الطبيعي و فك العزلة عن منطقتهم .السلطات المحلية بتلك البلديات دخلت في مفاوضات مع المحتجين وتعهدت بنقل انشغالاتهم إلى والي الولاية خاصة فيما يخص المطالب المتعلقة بالسكن.

 

عمران بلهوشات

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله