coronadirectalgerie

الجمعة 10 جويلية 2020 -- 19:43

Most Popular

5juillet62

إحالة زهاء 300 عامل على البطالة بمصنع تركيب شاحنات وحافلات “هيونداي” بباتنة بعد نفاد مخزون الشركة من طواقم التركيب وكذا توقف سلسلة الإمداد 

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

 شوشان ح

وجد ما يفوق 300 عامل، كانوا يزاولون عملهم بشركة “قلوبال موتورز أندستريز” لتركيب الشاحنات والحافلات لعلامة هيونداي، امام شبح البطالة، وذلك على خلفية تعليق نشاطات هذه الشركة، الذي تقرر في الـ 31 ديسمبر من السنة الماضية، وإلى غاية أجل غير معلوم.وقد جاء هذا القرار بعد نفاد مخزون الشركة من طواقم التركيب وكذا توقف سلسلة الإمداد بهاته الطواقم، وهو الانقطاع الذي استمر لمدة فاقت الـ 06 أشهر، الأمر الذي أدخل الشركة وعمالها في بطالة تقنية شبه تامة منذ 27 أوت الماضي، مسببا في نفس الوقت إنخفاضا رهيبا في الإنتاج تجاوز 98 في المائة غير أنه وحسب القائمين على الشركة، فقد حاولت هذه الاخيرة الحفاظ على مناصب عمل موظفيها وضمنت لهم أجورهم كاملة غير منقوصة لمدة فاقت الأربعة أشهر، كانوا فيها قد اجبروا على المكوث في بيوتهم، وانتظار بوادر الانفراج، إلى غاية نفاد مواردها المالية، التي ادت الى عجز الشركة عن صرف رواتب العمال في ظل الغياب التام للإنتاج وهي الوضعية الحرجة، التي أرغمت إدارة الشركة على إحالة 300 فرد من تعداد عمالها على البطالة الفنية الفعلية مع ما يترتب عن ذلك من إيقاف لصرف الأجور. في الوقت الذي تم فيه الابقاء على تعداد 280 عاملا سيتولون تصريف الأعمال العالقة للمصنع، صيانة مرافقه وتجهيزاته وكذا تأمين منشآته إلى حد التوقف الكامل لنشاطه.هذا ومن جهة أخرى فإن إدارة الشركة تسعى الى الحصول على المقررات التقنية المنتظر إصدارها من الوزارة الوصية، والتي استوفت الشركة جميع شروطها. ما من شأنه تمكين الشركة من إعادة بعث إنتاجها وبالتالي رفع حالة البطالة التقنية عن عمالها والعودة إلى مناصب عملهم.حيث يعلق الشباب سيما منهم الذين تم تسريحهم امالا كبيرة في إعادة وقوف الشركة من جديد وإرجاعهم إلى مناصب عملهم، التي لطالما كانت حلمهم في القضاء على معاناتهم، معتبرين المشروع هذا ببادرة خير على الولاية، وانقاذهم من شبح البطالة، الذي يتخبطون فيه، خصوصا وأن أغلبهم أرباب أسر.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله