infodirect corona

الثلاثاء 07 أفريل 2020 -- 14:13

coronadirectalgerie

«رواتب قطاعات البناء والعقار والفنادق الأدنى في الجزائر» تحقيق وطني حول الأجور يكشف:

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

قدر الديوان الوطني للإحصائيات الأجر الصافي الشهري المتوسط بالجزائر خارج قطاعي الفلاحة و الإدارة بـ 41.000 دج سنة 2018 مقابل 40.325 دج سنة 2017 , مسجلا بذلك ارتفاعا سنويا بنسبة 1.6 بالمائة. ويتشكل الأجر الصافي المتوسط السنوي من الراتب الخام مع خصم مختلف الاقتطاعات بداية بالضريبة على الدخل الشامل والتأمين الاجتماعي و التقاعد. وحسب القطاعات, قدر الأجر الشهري المتوسط بـ57.300 دج في القطاع العمومي و 33.400 دج في القطاع الوطني الخاص سنة 2018, بفارق 23.900 دج , حسب ما أفادت نتائج التحقيق السنوي حول الأجور قام به الديوان الوطني للإحصاء شهر ماي 2018. وشارك في التحقيق 748 مؤسسة منها 512 شركة عمومية و 236 شركة وطنية خاصة, تشغل 20 أجيرا فما فوق, ممثلة لمختلف النشاطات باستثناء قطاعي الفلاحة و الإدارة. و أوضح الديوان الوطني للإحصائيات أن «هذا الفارق في الأجور بين القطاعين العام و الخاص, مرده جزئيا, إلى تواجد بعض المؤسسات العمومية الهامة من ناحية القوى العاملة التي تعمل بنظام أجور مميز و خاص». و يتعلق الأمر على وجه الخصوص بمؤسسات صناعة الاستخراج (قطاع المحروقات و الخدمات البترولية) والنشاطات المالية و النقل و الاتصالات. و حسب قطاع النشاط, يعد الراتب الشهري الصافي المتوسط الأعلى في قطاع صناعات الاستخراج (إنتاج و خدمات المحروقات) حيث قدر بـ 106.200 دج و النشاطات المالية (البنوك و مؤسسات التأمين) 60.300 دج , متبوعين بقطاعات إنتاج و توزيع الكهرباء والغاز و الماء براتب 46.359 دج و الصحة 46.000 دج. و من جهة أخرى, تفيد معطيات الديوان أن الأجر الشهري الصافي المتوسط في قطاع البناء يعد الأدنى حيث قدر ب31.000 دج, متبوع براتب مؤسسات قطاعي العقار والخدمات 33.900 دج و الفنادق و المطاعم بأجر شهري متوسط 34.400 دج. و يرجع السبب الرئيسي للانخفاض النسبي للأجور في هذين القطاعين لكونهما يوظفان عددا هاما من اليد العاملة غير مؤهلة, حسب التوضيحات المقدمة من طرف الديوان.

 

سليم.ف

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله