السبت 14 ديسمبر 2019 -- 20:43

شاب يرش آخر بالبنزين ويحرقه حتى الموت بجيجل الضحية لفظ أنفاسه الأخيرة بمستشفى الصديق بن يحيى

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

اهتز حي الحدادة بأعالي مدينة جيجل في ساعة متأخرة من أمسية السبت على وقع جريمة شنعاء ولم يسبق لها مثيل حيث أقدم أحد الأشخاص على حرق شاب حتى الموت بعدما رش جسده بمادة البنزين قبل أن يضرم النار في جسده وذلك في مشهد لا يحدث حتى في الأفلام السينمائية وحسب مصادر محلية وأمنية فان الحادثة التي هزت حي الحدادة القريب من الجامعة المركزية وقعت في حدود الساعة الخامسة والنصف من أمسية السبت حيث وقع عراك بين الضحية والبالغ من العمر حوالي 29 سنة وشخص آخر على خلفية مجهولة قبل أن تتطور الأمور إلى الأسوأ حين أحضر الجاني وفي غفلة من ضحيته دلو مملوء بمادة البنزين قبل أن يسكبه على جسد هذا الأخير ويقوم بإضرام النار فيه رغم محاولة الضحية الفرار وتفادي اشتعال النيران بجسده غير ن هذه الأخيرة سرعان أحكمت قبضتها عليه في مشهد هوليودي ، ونقل شهود عيان صورة مروّعة عن الضحية وهو يجري في كل الإتجاهات أملا في إطفاء النيران التي كانت مشتعلة بجسده دون جدوى على الرغم من تدخل الحاضرين في محاولة بائسة لإنقاذه من الموت قبل أن يصل عناصر الحمية المدنية أين نقلوه إلى المستشفى بعد إخماد النيران التي أتت على أغلب جسده ، ولم يقاوم الضحية الحروق البليغة التي أصابت جسده حيث سرعان ما فارق الحياة بعد لحظات من إيصاله إلى مستشفى الصديق بن يحيى بعاصمة الولاية بعدما فشل الأطباء الذين أحاطوا به في إنقاذه . وأكدت مصادر من الشرطة بأن هذه الأخيرة ألقت القبض على الجاني بعد لحظات من وقوع الحادث وذلك بعدما حاصرت المكان الذي اختبأ به في الوقت الذي فتح فيه تحقيق حول ظروف وملابسات هذه الجريمة التي أرجعتها بعض المصادر إلى خلاف قديم بين الجاني والضحية سرعان ما تجدد أمسية الحادثة ليقع ما وقع وتمسي جيجل على جريمة أخرى غير مسبوقة لم يكن يقرأ عنها سكان الولاية سوى في الروايات الخيالية وأفلام الرعب الأمريكية قبل أن يشاهدوها تتكرر أمام أعينهم لكن في الواقع هذه المرة وأي واقع هذا الذي يقدم فيه إنسان على حرق آخر دون شفقة ولارحمة مهما كان حجم الخلافات بينهما .

  م.مسعود

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله