الخميس 21 نوفمبر 2019 -- 3:51

أميار في السجن وآخرون يتخبطون في الإنسداد بعد نحو عامين من عمر العهدة الحالية للمجالس البلدية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

عادل أمين

بعد نحو عامين من عمر العهدة الحالية للمجالس الشعبية البلدية نوفمبر (2019/2017) عرفت العديد من ولايات الوطن متابعات قضائية في منتخبين محليين حاليين وسابقين في ملفات تخص تجاوزات في منح الصفقات العمومية وأخرى تتعلق بتبديد المال العام ومنح امتيازات غير مستحقة والرشوة بعد فتح أجهزة الأمن العديد من الملفات التي كانت محل تحريات وتحقيقات معمقة انتهت بوضع أميار رهن الحبس المؤقت فيما استفاد آخرون من الرقابة القضائية في المقابل أن العشرات من البلديات لا تزال لحد كتابة هذه الأسطر رهينة الخلافات الشخصية والحزبية. ومنذ مطلع العام الجاري 2019 شهدت العديد من الولايات توقيف الولاة لعدد من المنتخبين ورؤساء البلديات بسبب المتابعات القضائية التي طالتهم وعلى سبيل المثال بولاية عنابة تم توقيف مير عين الباردة تحفظيا بسبب المتابعات القضائية كما كانت وسائل الإعلام قد تطرقت للعديد من القضايا المماثلة من بينها بولاية تبسة كان قاضي التحقيق بمحكمة الشريعة قد أمر بإيداع مير بلدية الونزة والكاتب العام ومقاول رهن الحبس المؤقت بعد السماع لهم في ملف شبهات فساد وتزوير وتبديد أموال عمومية بعد أن أنهت فرقة البحث والتحري للدرك مهمة التحقيق. كما أودع رئيس بلدية سعيدة وأحد نوابه الحبس المؤقت بسبب قضايا فساد وتتعلق برئيس بلدية سعيدة بمنح امتيازات غير مبررة وبتهم تتعلق بتبديد أموال عمومية وسوء استغلال الوظيفة. وأمر قاضي التحقيق بمحكمة (غرداية) بإيداع رئيس بلدية المنيعة السابق (م.غ) الحبس لثالث مرة وأحد المتهمين الآخرين وتراوحت الأحكام الأخرى بين الرقابة القضائية والإفراج بعد مثول 14 شخصا بين متهم وشاهد بثالث قضية تلاحق رئيس البلدية السابق للمنيعة كما تم توقيف عدة منتخبين بتهمة الرشوة.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله