الخميس 21 نوفمبر 2019 -- 14:27

أزمة حادة في تحويل العملة بالبنوك فيما تشهد السوق الموازية بعض الاضطرابات منذ عدة أشهر

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أكثر من عشرة أيام للحصول على 100 أورو من البنوك

 مواطنون مستاؤون سحبو جوازات سفرهم جراء تأخر الإجراءات

  بوسعادة فتيحة

تشهد عملية تحويل العملة على مستوى مختلف البنوك أزمة حادة جراء تراجع حصة الوكالات العمومية من الأورو أو مختلف العملات الأجنبية منذ عدة أشهر جراء تراجع احتياطي الصرف والتضخم الذي تشهده الميزانية العامة للجزائر بعد تراجع أسعار النفط. وحسب ما أفادت به مصادر مطلعة فإنه تم تقليص عدد جوازات السفر التي تقوم مختلف الوكالات التابعة للبنوك بجمعها مع بداية كل أسبوع فيما يتم تحويل تلك الجوازات إلى المصالح الخاصة على مستوى البنك في إنتظار حصة العملة التي يتحصل عليها البنك من البنك المركزي والتي تتأخر لمدة أسبوع ما أثر سلبا على عملية إتمام اجراءات عشرة أيام كاملة الأمر الذي خلق فوضى نتيجة توافد المواطنين الراغبين في الحصول على جوازاتهم المتواجدة على مستوى مصالح إتمام إجراءات تحويل العملة والتي كانت لا تتجاوز اليومين قبل أن يتم إتمام الإجراءات في أسبوع لتتجاوز فيما بعد العشرة أيام مما جعل الزبائن يحتجون على أسباب التأخر مطالبن بتسريع إتمام اجراءات تحويل العملة خاصة وأن البعض مرتبط بالسفر في أجل أقل حيث اضطر العديد من الزبائن لسحب جوازات السفر قبل إتمام الإجراءات بالمقابل تشهد سوق العملة الموازية اضطرابات نتيجة نقص العملة الأجنبية في بعض الأحيان خاصة عند طلب كمية معتبرة من الأورو أو الدينار التونسي حيث اضطر الزبون للانتظار يوم أو يومين لتوفير المبلغ المطلوب الذي قد لا يتعدى 500 دج أو أكثر إذا كان الطلب يتعلق بعملة الأورو وهو ما أرجعه تجار العملة بسوق عنابة إلى نقص السيولة التي كانت تغرق أسواق العملة منذ عدة أشهر مما خلق أزمة من فترة إلى أخرى حيث يتعذر تلبية مطالب بعض الزبائن خاصة بالنسبة للمبالغ الكبيرة نوعا ما حيث يتطلب الأمر بعض الأيام لتلبية الطلب خاصة بعد انقضاء فترة الصيف وتوقف عملية دخول الأجانب الذين يغرقون السوق بالعملة الأجنبية.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله