الإثنين 14 أكتوبر 2019 -- 15:20

نقابة «السات» تتدخل لدى مدير ديوان وزارة التربية لحل قضية المقصيين من الترقية تم رفع رسالة تشرح وضعيتهم للوزير

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

قطع الأمين العام الوطني للنقابة الجزائرية لعمال التربية «السات» بلعمري محمد وعدا بالتدخل لدى وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد من أجل إنصاف أساتذة التعليم الابتدائي والمتوسط المقصيين من الترقية إلى رتبة أستاذ مكون ، وهذا في الوقت الذي رفعت هذه الفئة رسالة تدخل إلى المسؤول الأول للقطاع. وقال بلعمري محمد أن قضية إنصاف أساتذة التعليم الابتدائي والمتوسط المقصيين من الترقية إلى رتبة مكون آمنت «بها كوني خريج المعهد التكنولوجي مثلهم دفعة 95 وكوني عضو اللجنة المتساوية الأعضاء وملفات التأهيل وفقا للتعليمة 003 درستها بنفسي وتألمت كثيرا لعدم إنصافنا في تلك التعليمة «. كما أكد «أنه تحرك لأجل هذا الهدف في 2016 وقد تواصل مع مدير تسيير الموارد البشرية بالوزارة حينها ولا زلت على العهد وسوف لن استسلم ولن أدخر أي جهد في سبيل تحقيق هذا المطلب وآخرها لقائي مع مدير ديوان الوزارة». وتزامن هذا مع رفع أساتذة التعليم الابتدائي والمتوسط المقصيون من الترقية إلى رتبة مكون رسالة إلى النقابة الجزائرية لعمال التربية للتدخل مع توجيه رسالة إلى الوزير لإنصافهم . وجاء في الرسالة «نحن أساتذة التعليم الابتدائي والمتوسط نرفع صوتنا وننقل انشغالنا لعلنا نجد عند سيادتكم آذانا صاغية وتأخذوه بعين الاعتبار ، فنحن أساتذة التعليم الابتدائي والمتوسط ممن أنهوا تكوينهم في إطار الاتفاقية المبرمة بين وزارة التربية ووزارة التعليم العالي قبل أو بعد صدور مرسوم القانون الأساسي لعمال وموظفي قطاع التربية رقم 240/12 الصادر في الجريدة الرسمية بتاريخ 03/06/2012 فبالنسبة للفئة الأولى تم إدماجهم وفق التعليمة 004 الصادرة بتاريخ 06/07/2014 أستاذ رئيسي لمن له 10 سنوات أقدمية عند تاريخ 31/12/2011 إلى رتبة مكون لمن له 20 سنة عند نفس التاريخ المرجعي السابق الإدماج لكن للأسف الشديد تم حرمان فئة عريضة من هؤلاء ، ذنبهم الوحيد أنه تم توظيفهم في منصب استخلاف ولم يتم احتساب تلك السنوات في الإدماج،أما بالنسبة للفئة الثانية والتي تتعلق بمن أنهى تكوينه بعد ذلك فلقد تمت ترقيتهم وفق التعليمة 003 المؤرخة في 12/10/2015 ترقية استثنائية، بالتحويل التلقائي لمناصبهم، ولم تكن ترقية عادية في المسار العادي للموظف، والتي تكون عادة بطلب منه للمشاركة في التأهيل مرفقا بملف يمر عبر اللجنة المتساوية الأعضاء ، يتم ترتيبه ويكون نجاحه وفق العدد المحدد لكل رتبة ولكل ولاية ،وهذا ما لم يحدث مع هؤلاء، بل تم تحويلهم إلى مناصبهم، ورغم ذلك تم حرمانهم من المشاركة في التأهيل بعنوان 2016و2017 ». كما رفع أساتذة التعليم الابتدائي والمتوسط انشغالاتهم إلى وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد ، طالبين إنصافهم قائلين «انتهجنا كل السبل لافتكاك حقنا المشروع سعينا بكل ما أوتينا من قوة لتبليغ انشغالنا إلى الوصاية عبر كل القنوات المفتوحة من وسائل الإعلام المرئية والمكتوبة، و طرقنا أبواب البرلمانيين، استجدينا النقابات ونحن أصحاب الحقوق لينتهي بنا المطاف إلى وقفات احتجاجية أمام وزارة التربية ،كان آخرها يوم 28/08/2019 تم من خلالها استقبال مجموعة من الزملاء من طرف نائب مدير الموارد البشرية، الذي أحسن الإصغاء لهؤلاء معلما إياهم بأن الوزارة على علم بقضيتهم متعهدا أمامهم بأنه سيبلغ وزير التربية شخصيا بطلباتنا».كما استنكر الأساتذة المقصيون تماطل الوظيف العمومي لإيجاد رخصة استثنائية لترقيتهم، خاصة بعد المراسلة المستعجلة الصادرة عن مديرية الموارد البشرية بالوزارة بتاريخ 20/03/2019 التي تطالب من خلالها مديريات التربية بإحصاء المعنيين قبل 26/03/2019 مشيرين أن قضيتهم مجدولة للقاءات الثنائية مع الوظيف العمومي لإيجاد صيغة قانونية لترقيتهم،لكن للأسف الشديد فلا يوجد حتى الآن أي شيء ملموس فوق ارض الواقع.

سليم.ف

 

 

 

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله