الجمعة 18 أكتوبر 2019 -- 16:16

تبهديل يحدث في بعض البلديات وهناك من قاموا « بألاعيب قذرة» على هامش تسليم مهام الوالي المنتدب لـ « ذراع الريش» مزهود يكشف :

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أشرف توفيق مزهود والي عنابة أمس على مراسم تسليم المهام لـ هبيطة محمد شوقي الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية « ذراع الريش « وهي المناسبة التي استغلها المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي بالولاية لتمرير رسائل للمسؤولين المحليين عبر من خلالها عن امتعاضه من عملهم.

وليد هري

أكد الوالي في كلمته التي ألقاها بمناسبة تسليم المهام للوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية « ذراع الريش « أنه سبق وأن طلب من السلطات المركزية أن يكون هذا الأخير في ديوانه ولكن والي أم البواقي أصر على بقائه، لافتا إلى أن هبيطة محمد شوقي يعتبر قيمة إضافية لولاية عنابة التي هي « بحاجة لديناميكية خاصة في مجال السكن» يقول الوالي مزهود الذي استغل المناسبة من أجل التحدث عن الوضع المحلي بعنابة التي شهدت عدة احتجاجات في الفترة الماضية جلها تتعلق بقطاع السكن، حيث قال « من لا يستطيع تحمل المسؤولية فلينسحب، لا مجال لتضييع من الوقت تحملت السنة الأولى بعض الأمور ولكن الآن بركات» وأضاف : « يجب تغيير طريقة التعامل مع المواطن الذي يجب أن يستقبل من طرف كل الإدارات وأن لا يحرم من شيء ويرى شخص آخر تم منحه نفس الشيء»

« يجب حجز الأبقار وما يحدث في سيدي عمار عيب»

اعترف والي عنابة بالوضع البيئي الكارثي الذي تشهده بعض البلديات على غرار بلدية سيدي عمار، مؤكدا أن قرار حجز الأبقار التي تتجول في الوسط الحضري لا رجعة فيه وأنه يجب أن ينفذ على أرض الواقع وقال : « هناك تبهديل يحدث في بعض البلديات بسببه عدم قدرة المسؤولين عن التحكم في الوضع، هناك من ليسوا نزهاء ويرسمون صورة وردية عن بلدياتهم»، وأضاف :» ما يحدث في البوني وسيدي عمار عيب، البلديات ما يكفي من المال للتعامل مع مشكل القمامة» ، هذا وأكد الوالي مزهود أن عنابة بحاجة إلى مستثمرين حقيقيين قادرين على خلق الثروة ومناصب العمل وذلك في خضم حديثه عن أشخاص قال بأنهم قاموا بألاعيب قذرة جعلت عنابة تعاني لفترة طويلة»

« 2700 مليار لحماية عنابة من الفيضانات»

كما تطرق توفيق مزهود إلى مواضع أخرى على غرار مشروع حماية عنابة من الفيضانات، لافتا بهذا الخصوص أن السلطات المركزية ضخت في خزينة الولاية 1700 مليار لحماية عنابة من الفيضانات التي أكد أن من بين أسباب حدوثها هو الترقيات العقارية التي «أغلقت كل شيء في عنابة» على حد تعبير الوالي الذي تطرق أيضا إلى قضية ديون المؤسسات الخاصة التي أكد على ضرورة عدم تراكمها وتسويتها في آجالها حيث أعطى مثال بمؤسسة خاصة وصلت مستحقاتها إلى 18 مليار سنتيم، أما بخصوص الغلاف المالي المقدر بـ 20 مليار سنتيم الذي تم رصده مطلع السنة الجارية لإعادة تهيئة حي «الريم « فأوضح الوالي أن الدراسة التي أنجزت لم تشمل تجديد قنوات المياه الصالحة للشرب وقنوات تصريف المياه القذرة وهو الأمر الذي اشترطه الوالي الذي أعطى الحق لسكان حي « الريم» للتذمر من الوضع القائم لديهم.

« لا أحد لديه الحق في غلق الطريق العمومي»

لم ينس توفيق مزهود والي عنابة التطرق إلى قضية غلق محتجين العديد من الطرق الرئيسية في الفترة الأخيرة وهو ما تسبب في شل عاصمة الولاية، حيث قال بخصوص هذه النقطة : « لا أحد لديه الحق في غلق الطريق، المحتجون مؤخرا استقبلتهم وتفاهمنا معهم لإيجاد حل ولكن في اليوم الموالي أغلقوا الطريق ما حدث كان بسبب خطأ من قبل رئيس الدائرة (البوني) في تقدير الحصة السكنية التي تحتاجها الدائرة، أعتقد أنه حان الوقت لإعادة تنظيم والنظر في الأحياء الفوضوية بعنابة».

الوالي المنتدب لـ « المدينة الجديدة» :

« أحتاج قرابة شهرين لأبدأ العمل الحقيقي بذراع الريش»

أكد هبيطة محمد شوقي الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية ذراع الريش على هامش تسلمه المهام أمس بمقر ولاية عنابة أنه سيسعى لتحريك عجلة المشاريع بالمدينة الجديدة، حيث قال : « لدي فكرة عن ذراع الريش التي أنجز بها 28 ألف مسكن من أصل 50 ألف كما أن 60 بالمائة من التهيئة الخارجية لم تنجز أحتاج لحوالي شهرين لكي أبدأ في العمل الفعلي واستكمال المشاريع وذلك يتطلب يد العون من الجميع»، وأضاف : « أشرفت من قبل على المدن الجديدة بحاسي مسعود، عين البيضاء وتوقرت وهي الخبرات التي ستساعدني في ذراع الريش»، وختم بالقول : « التنسيق مع مختلف المديريات سيكون بقوة القانون، فكل مديرية سيكون لها ممثل على مستوى الولاية المنتدبة»

وليد هري

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله