الأحد 22 سبتمبر 2019 -- 23:17

 أصحاب ملفات «السوسيال» بالصرول وواد النيل «يحتجون» طالبوا بحصتهم كغيرهم من الأحياء الأخرى

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

 احتج أمس الأول العشرات من المواطنين المنحدرين من حيي الصرول وواد النيل ببلدية البوني سلميا أمام مقر ولاية عنابة مطالبين والي الولاية «توفيق مزهود» بالكشف عن حصتهم من برنامج السكن الاجتماعي التي كان وقد وعد بها ممثلو الحيين المذكورين -على حد تعبيرهم –المحتجون تجمعوا مند صباح الاثنين اليوم المخصص لاستقبال المواطنين من طرف السلطات لرفع انشغالهم إلى المسؤول الأول على الجهاز التنفيذي لولاية عنابة المتعلق بحصتهم من برنامج السكن الاجتماعي كغيرهم من باقي الأحياء الأخرى على غرار سيدي سالم والبوني مركز. وحسب تصريحات ممثلي سكان حي الصرول فإن ملفاتهم تعود إلى نحو 600 ملف من سنة 1998 إلى غاية 2014 حيث  أن لجان التحقيق الميداني كانت قد انتهت من إعادة التدقيق في ملفاتهم بالنزول إلى الأحياء العام الفارط ومنذ ذلك الحين لا يزالوا ينتظرون إفراج مصالح دائرة البوني عن القائمة الاسمية للمستفيدين من خلال غربلة الملفات المودعة إلى غاية 2014 وتمكين من تتوفر فيه شروط الاستفادة من السكن الاجتماعي من حقه في السكن لكون حي الصرول لم يستفد مند تاريخ نشأته من أية حصة من هذا البرنامج ماعدا حصة واحدة خصصت للقضاء على السكن الهش . داعين والي الولاية ورئيس دائرة البوني إلى النظر في وضعيتهم المزرية لكونهم من أرباب أسر ومنهم من يقطن سكنات فوضوية وآخرون مع آبائهم في شقة ومن غرفتين ويعانون الأمرين بسبب الاكتظاظ وضائقة أزمة السكن مجددين مناشدة السلطات المعنية لمنحهم حصتهم من برنامج «السوسيال» على غرار ما عرفته باقي الأحياء الأخرى كسيدي سالم.

 عادل أمين

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله