الأحد 20 أكتوبر 2019 -- 0:36

فتاة تتعرّض للاختطاف والاغتصاب باستعمال العنف والتهديد بعنابة اقتادها شاب رفقة عمّه إلى مكان مهجور للقيام بفعلتهما الشنيعة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

مثل صبيحة أمس أمام محكمة الجنايات الإستئنافية بعنابة شاب وعمّه تورطا في قضية اختطاف فتاة تقطن بحي مرزوق عمار عند خروجها من الثانوية أين قاما باقتيادها إلى مكان مهجور وتداولا على اغتصابها.

و.س

حيث وبعد إنهاء الضحية القاصر ساعات دراستها في حدود الساعة الرابعة والنصف زوالا غادرت ثانوية قوري يونس التي تزاول دراستها فيها والمتواجدة على مستوى حي حجر الديس أين توجّهت إلى موقف الحافلات كعادتها في انتظار وسيلة نقل تقلّها إلى منزلها لتتفاجأ بتوقّف سيارة أمامها من نوع ياريس رمادية اللون كان على متنها كل من المتهم «ل.ع» وعمّه «ل.ح» حيث قام الأول بصفعها أمام مرأى الجميع مرغما إياها بالركوب معهما، بينما تمكّنت من الهروب حين جرت لبضعة أمتار قبل أن يعترض طريقها المسمى «ح.ف» و»ل.م» رفقة «ر.إ» كانوا على متن سيارة من نوع إكسبرس مما سنح الفرصة أمام المتهمين «ل.ع» و»ل.ح» اللذان لحقا بها وأجبراها على الركوب معهما، أين اقتاداها إلى مكان مهجور به كوخ قصديري من أجل القيام بفعلتهما الشنيعة، هذا وقد تعرّضت الضحية القاصر لأبشع أنواع التهديد بالعنف بواسطة سلاح أبيض يتمثل في سكين كبير الحجم كما أرغمت على نزع ثيابها من أجل التقاط صور لها مخلّة بالحياء وهدّداها بنشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي ليقوما بسلبها أقراط أذن من الذهب قبل أن يتداولا على اغتصابها باستعمال العنف، وفي سياق متصل فقد أزالت الضحية القاصر المسماة «ل.ر« الستار عن حيثيات الواقعة عند سماع تصريحاتها أمام عناصر الضبطية القضائية وهيئة محكمة الجنايات الإستئنافية مساء أمس، كاشفة أنها تعرّضت للإختطاف نهاية سنة 2017 وبالتحديد في الثاني عشر من شهر ديسمبر من طرف المتهم «ل.ع» وعمّه «ل.ح» اللذان ترصّداها عند خروجها من الثانوية وتتبعاها إلى موقف الحافلات كما أشارت الضحية بأن العملية تمّت بتواطؤ كل من المسمى «ح.ف» و»ل.م« رفقة «ر.إ» الذين تعرّفت عليهم بعد أن تمّ توقيفهم من طرف عناصر الدرك الوطني، حيث أوضحت هذه الأخيرة بأنهم اعترضوا طريقها حين فرّت من قبضة المتهمين بينما لحقا بها وأرغماها باستعمال أساليب العنف على الركوب مع هؤلاء المنحرفين الذين استعملا خمارا قاما بلفّه على عينيها وربطه من أجل حجب الرؤيا ونقلوها بأمر من «ل.ح» وابن أخيه «ل.ع» إلى مكان مهجور، ليقوم هذين الأخيرين باقتيادها إلى كوخ قصديري تجهل مكانه أين تعرّضت هناك لأبشع أنواع العنف الجسدي والمعنوي تحت طائلة التهديد باستعمال سلاح أبيض، كما تعرضت للسرقة والاغتصاب قبل إخلاء سبيلها، تجدر الإشارة بأن عناصر الدرك الوطني قد تمكّنت فور تلقّيها البلاغ المفيد باختطاف القاصر «ل.ر» من تحديد هويّة الفاعلين بعد مباشرتها التحريات الأولوية، لتنجح بعدها في توقيفهم مع اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة في حقهم ليتم تحويلهم إلى الجهات القضائية التي تابعتهم بارتكاب جناية تكوين جمعية أشرار بغرض الإعداد لجناية مع جناية الاختطاف باستعمال وسيلة نقل بالنسبة للمتهمين «ل.م»، «ح.ف» و»إ.ر» الذي سبق لهم وأن تمت محاكمتهم عن التهم المنسوبة إليهم، بينما مثل مساء أمس «ل.ح» و»ل.ع» أمام محكمة الجنايات الإستئنافية لدى مجلس قضاء عنابة لمتابعتهما بالتهم المنسوبة إليهما والمتمثلة في تكوين جمعية أشرار بغرض الإعداد لجناية مع جناية الاختطاف باستعمال وسيلة نقل إلى جانب المساس بالحرمة الخاصة إضافة إلى جناية الفعل المخل بالحياء باستعمال العنف والسرقة، حيث تم الاستماع إلى كافة الأطراف قبل أن تقرر هيئة المحكمة إدانتهما بـ 18 شهرا سجنا نافذا و 18 شهرا حبسا غير نافذا.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله