السبت 15 جوان 2019 -- 12:00

الشرطة توقف المعتديين على الرعيتين الأجنبيتين بالطاهير بجيجل ينتظر مثولهما اليوم أمام وكيل الجمهورية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أوقفت عناصر وحدة البحث والتحري التابعة للأمن الحضري الأول بمدينة الطاهير ولاية جيجل في ساعة متأخرة من أمسية الجمعة الشخصين اللذين اعتديا بالسلاح الأبيض على رعيتين أجنبيتين صبيحة ذات اليوم وهو الإعتداء الذي تسبب في إصابة هذين الأخيرين بجروح متفاوتة الخطورة ناهيك عن تجريدهما من بعض أغراضهما الخاصة.

 م.مسعود

وحسب مصدر من الشرطة فإن عناصر البحث والتحري بأمن دائرة الطاهير تمكنوا في ظرف وجيز من تحديد هوية الشخصين اللذين تورطا في هذا الهجوم غير المسبوق والذي استهدف رعيتين أجنبيتين تبين أنهما من جنسية فيتنامية وليست صينية كما راج مباشرة بعد  الإعتداء الذي تعرض له المعنيان صبيحة الجمعة بحي زعموش وسط مدينة  الطاهير ، وحسب ذات المصدر فإن عناصر الشرطة تمكنوا وبناء على بعض المعلومات التي أعطيت لهم بخصوص مواصفات  الشخصين المتورطين في هذا الهجوم من تحديد مكان تواجد هذين الأخيرين وتوقيفهما على الفور حيث عثر بحوزتهما على بعض الأغراض الشخصية للضحيتين ومن ذلك هاتفيهما النقالين إضافة إلى مبالغ مالية بالعملتين الوطنية والأجنبية علما وأن الضحيتين اللتين أصيبتا بذعر كبير جراء هذا الإعتداء غير المسبوق تم نقلهما إلى مستشفى الطاهير من أجل تلقي العلاج فيما ينتظر عرض المتورطين في هذا الهجوم وهما شابان في منتصف العقد الثاني على وكيل الجمهورية اليوم الأحد. هذا وخلف هذا الإعتداء موجة استنكار واسعة وسط سكان بلدية الطاهير وكذا بقية سكان ولاية جيجل خصوصا وأنها المرة الأولى التي يتعرض فيها رعايا أجانب لهكذا اعتداء بهذه المدينة المسالمة التي تعرف تقاطر العشرات من العمال الأجانب عليها بحكم المشاريع الجارية بإقليمها والتي يسهر على إنجازها عمال صينيون وكذا رعايا من دول آسيوية أخرى على غرار مصنع الزيوت ببازول وكذا مشروع نهائي الحاويات بميناء جن جن ، علما وأن حوادث الإعتداء على الرعايا الأجانب وخصوصا الأفارقة قد عرفت اتساعا كبيرا ببعض مناطق ولاية جيجل مما قد يسيء إلى طبيعة المدينة وكرم سكانها المعروفين باستقبال الضيف ورعايته مهما كانت جنسيته .

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله