coronadirectalgerie

الجمعة 10 جويلية 2020 -- 6:51

Most Popular

5juillet62

عمال الجزائرية للمياه يقررون الدخول في وقفات احتجاجية و يطالبون برحيل المدير اتهموه بالمحاباة و التعسف و عدم الوفاء بالوعود

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

إجتمع أعضاء المجلس النقابي وحدة عنابة للمؤسسة العمومية الجزائرية للمياه،أين صادقوا بالإجماع بالدخول في أيام احتجاجية بعد انتهاء المدة القانونية، إلى غاية رحيل المدير، وذلك بعد اطلاعهم على الوضعية العامة للتسيير وشكاوي وحقوق العمال.

جمال.م

أفاد بيان لمكتب التنسيق النقابي بمؤسسة بالمؤسسة الجزائرية للمياه وحدة عنابة تحوز»آخر ساعة» نسخة منه عدم إشراك مدير الوحدة للشريك الاجتماعي في كل القرارات المصيرية والانفراد بسلطة القرار وعدم احترام محضر الصلح المتفق عليه بين الإدارة والشريك الاجتماعي وعدم موافاة الشريك الاجتماعي بمحاضر الاجتماعات الدورية وهو ما يؤكد سوء النية للعمل مع الشريك الاجتماعي،هذا وأضاف البيان أن ملفات تسوية العمال لا تزال قيد الأدراج رغم إتمام اللجنة المختلطة عملها منذ أربعون يوم،ناهيك عن تهميش وتحويلات تعسفية لإطارات وذوي الكفاءات والمؤهلات لاعتبارات شخصية، وتحويل بعض العمال على المجلس التأديبي لأسباب واهية فيما لم يتخذ أي إجراء إداري ضد المحسوبين على حاشيته رغم صدور عدة تقارير ضدهم تشير إلى تجاوزات، وعدم رده أو اتخاذ أي إجراء إزاء تبليغات عمال وإطارات المؤسسة عن الغدر بالزبائن وسوء استغلال الوظيفة من بعض من أوكلت لهم المسؤولية، مع عدم احترامه للشروط والظروف لإجراء مسابقة لانتقاء رؤوساء الوكالات التجارية وفقا للقانون، مع التوظيف العشوائي،وطلب الاستعانة بشركة خاصة للحراسة. وهو ما اعتبروه طلب غير مبرر ومرفوض بالنظر إلى العدد الهام من أعوان الأمن والحراسة على درجة عالية من الأهلية في المجال، هذا وأضاف البيان أعضاء المكتب التنسيقي النقابي طالبوا في العديد من المرات بإيفاد لجنة تحقيق للوقوف على حجم التجاوزات، لكن هذه اللجنة نصبت من طرف مدير منطقة عنابة صباح وألغيت في نفس اليوم لأسباب مجهولة، وهو ما دفع بأعضاء المجلس النقابي وحدة عنابة للمؤسسة العمومية الجزائرية للمياه للاجتماع أمس، أين صادقوا بالإجماع بالدخول في أيام احتجاجية ابتداءا من تاريخ انتهاء المهلة القانونية لهذا البيان، إلى غاية رحيل المدير.

فتح النار على بعض الأطراف التي تحاول زعزعة استقرار المؤسسة

مدير الجزائرية للمياه يؤكد تسوية وضعية أكثر من 400 عامل 

عقد مدير الجزائرية للمياه وحدة عنابة نهاية الأسبوع الماضي اجتماعا مع الموظفين من أجل توضيح الأمور و وضع النقاط على الحروف، حيث أكد أنه تم تسوية وضعية أكثر من 400 عامل بالمديرية، كما أن الملفات لا تزال مفتوحة خاصة أنه هناك حالات كثيرة للتسويات،فيما استثنى الملفات المتعلقة بالترقيات حيث أوضح أن الترقيات تكون للأشخاص الذين لديهم شهادة أكثر من المنصب الذي يشتغله أما تسوية الوضعيات حسبه فهي تتعلق بالذين يمتلكون حقوق وضاعت لهم، و المتعلقة بالأشخاص الذين يتلقون راتبا على وظيفة وهم يستعملون وظيفة أخرى، وتابع أنه منذ تسلمه المهام سنة 2016 منع تحويل أي موظف من وظيفة لأخرى إلا بعد طلب الموافقة من مديرية الوحدة ،كما تحصر المدير على غياب الشريك الاجتماعي عن الاجتماع،الذي كان من المفروض أن يكون فرصة لوضع النقاط على الحروف بدل القيل و القال، كما أكد أن أبواب الحوار مفتوحة في جميع الأوقات ،هذا وقد تطرق المدير إلى أزمة المياه التي شهدتها المدينة خلال الأيام الماضية كما لم يخف تواصل الأزمة ببعض الأحياء والتي يعملون على معالجتها، وأضاف أن معظم الاجتماعات التي عقدوها متعلقة بتوزيع المياه وتنظيم التوزيع ،وعن المشاكل التي تواجههم قال بأن مشكل الديون بات يشكل عبءا كبيرا على المؤسسة وبات يتطلب تحصيلها في المستقبل القريب من أجل تحسين المردودية، وفي الأخير فتح النار على بعض الأطراف التي تحاول زعزعة استقرار المؤسسة من خلال التغليطات التي تمارسها.                                                                                                  صالح. ب

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله