ramadan karim

الإثنين 20 ماي 2019 -- 12:48

سيدي السعيد يرفض الاستقالة غدا الفصل في تاريخ إنعقاد المؤتمر الـ13

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

  سليم.ف

نفت الأمانة الوطنية للإتحاد العام للعمال الجزائريين نبأ استقالة الأمين العام عبد المجيد سيدي السعيد من رئاسة الإتحاد مفضلا هذا الأخير اجتماع غد لتنصيب شخصية جديدة. وجاء في بيان الأمانة العامة تكذيب ما تم تداوله حول استقالة الأمين العام عبد المجيد سيدي السعيد من رئاسة الإتحاد. وقال سيدي السعيد، قررت عدم الترشح مجددا لرئاسة الإتحاد العام للعمال الجزائريين. كما أن لجنة تحضير المؤتمر الـ 13 للأوجيتيا، ستجتمع يوم الأحد 21 أفريل، للفصل في تاريخ انعقاد المؤتمر. وقال رئيس المركزية النقابة أن هذا الاجتماع كان مقررا ليوم 27 أفريل، وتم تقديمه بعد تحقيق تقدم في لتحضير للمؤتمر، مذكرا أنه لن يترشح لعهدة جديدة. وقال سيدي السعيد «لم أستقيل، في جانفي الماضي، أعلنت أنني سأتقاعد، وذلك قبل بدء الحراك، وسأسلم السلطة إلى قيادة جديدة خلال المؤتمر المقبل ، الذي كان من المقرر عقده في جانفي 2020، وقررنا تقديم الموعد«.  ويعد سيدي سعيد أنه سيساهم من خلال تنظيم هذا المؤتمر من جانبه في التغيير الذي طلبه الشعب منذ 22 فيفري، من أجل المساهمة في استقرار البلاد. وجاء قراره نتيجة وقفات احتجاجية متتالية شنّها النقابيون أمام المركزية النقابية بالعاصمة، منذ بداية الحراك الشعبي. وقدمت نقابات عديدة منضوية تحت لواء المركزية النقابية، قبل وبعد حراك 22 فيفري بيانات سحب الثقة من سيدي السعيد. وتولى عبد المجيد سيدي السعيد رئاسة الأمانة العامة للاتحاد العام للعمال الجزائريين سنة 1997، خلفا للراحل عبد الحق بن حمودة الذي اغتاله إرهابيون أمام منزله بسبب مواقفه المناهضة للمجازر وفكر الجماعات الإرهابية خلال «العشرية السوداء» في تسعينيات القرن الماضي.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله