الخميس 25 أفريل 2019 -- 18:56

بهلول: «الأفافاس لن يحيد أبدا عن خطه السياسي المعارض» اتهم أطرافا داخل الحزب بالاجتماع مع غول ، الإبراهيمي ولعمامرة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

 سليم.ف

اختلطت الأمور تماما داخل حزب جبهة القوى الاشتراكية , فبعد استقالة «حكيم بلحسل» من منصبه كأمين عام أول لـ «الأفافاس», وهي الاستقالة التي رفضتها الهيئة الرئاسية لجبهة القوى الاشتراكية. خرج النائب البرلماني والقيادي في جبهة القوى الاشتراكية، «جمال بهلول»، بتصريحات ساخنة اتهم من خلالها قيادة «الأفافاس» بالإجتماع مع عمار غول والأخضر الإبراهيمي و رمطان لعمامرة, وكشف القيادي في حزب جبهة القوى الاشتراكية أن مناضلي الحزب منضبطون وملتزمون، وهم جزء من مدرسة الأفافاس الديمقراطية والمكافحة سلميا، مؤكدا أنهم يستمدون ذلك من فلسفة آيت أحمد،عكس ما يروج له منسق الهيئة علي لعسكري الذي اتهم مناضلي الحزب بالعنف. ودعا بهلول إلى ضرورة العودة إلى الشرعية النضالية في تصريحات صحفية أدلى بها أمس مؤكدا في نفس السياق أن المناضلين كانوا مصممين بشكل جماعي على حماية حزبهم ,حيث قال «أُنكر أي لجوء إلى العنف، فقد طلب المناضلون من هؤلاء المسؤولين ترك المقر الوطني والمجلس الوطني ، لا أكثر ولا أقل». وأضاف «الحزب يعود إلى مناضليه والعودة الشرعية إلى القاعدية النضالية، لقد كانت هناك محاولة للخروج عن الخط السياسي للحزب من خلال لقاءات مع عمار غول وآخرين مثل الدبلوماسيين السابقين لعمارة والإبراهيمي». وختم بهلول حديثه قائلا: «حزب جبهة القوى الاشتراكية هو حزب معارض ولن يقوم أحد بتطبيعه ولا أحد سيُدخل الحزب في معارك السلطة، حزب جبهة القوى الاشتراكية هو حزب سياسي يدعو إلى تغيير جذري للنظام منذ بدايته. لا أحد يستطيع تغيير المسار أو الخط السياسي للحزب الذي يعرفه الجزائريون جيدا».

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله