الأربعاء 23 أكتوبر 2019 -- 0:02

أمواج البحر تقذف بجثة الشاب « فرحات» بشاطئ أفتيس بجيجل بعد أسبوعين من فقدانه بشاطئ بوسعدون 

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

م.مسعود

عثر في ساعة متأخرة من أمسية يوم الجمعة على جثة متعفنة بشاطئ أفتيس بالعوانة غرب عاصمة ولاية جيجل وهو ما دفع بعناصر الحماية المدنية ورجال الدرك التنقل إلى عين المكان من أجل إجلاء الجثة ونقلها إلى مستشفى عاصمة الولاية من أجل إخضاعها للتحقيق والتعرف على هوية صاحبها. وحسب مصادر محلية فإن الجثة التي طفت فجأة إلى السطح في حدود الساعة الخامسة مساء سرعان ما ألقت بها الأمواج على الشاطئ تحت أنظار عدد من الأشخاص الذين كانوا بعين المكان ما دفع بهؤلاء إلى الاتصال بمصالح الدرك الوطني لإعلامها بالأمر قبل أن تتدخل هذه الأخيرة رفقة رجال الحماية المدنية من أجل إجلاء الجثة التي نقلت إلى مستشفى الصديق بن يحيى بعاصمة الولاية من أجل التعرف على هوية صاحبها. وأكدت ذات المصادر بأن الجثة كانت في حالة متقدمة من التعفن إلى درجة صعب معها التعرف حتى على السن التقريبي لصاحبها ما جعل التأويلات تكثر بشأن هوية الجثة قبل أن تؤكد آخر الأخبار بأنها تعود فعلا للشاب فرحات شويكي المختفي عن الأنظار منذ 15 يوما بعدما غدرت به أمواج البحر في يوم ماطر على مستوى شاطئ الرابطة غرب عاصمة الولاية ومنذ تلك اللحظة لم يظهر له أي أثر ولم يتم التعرف على مكان تواجد جثته رغم استنفار جيش من أفراد الحماية المدنية والغطاسين وحتى المتطوعين من أجل المساعدة على استرجاع جثته ، وحسب مصادر مقربة من أسرة الفقيد فانه قد تم التعرف رسميا على الجثة صباح أمس بعدما تعرفت أسرة الضحية « فرحات» على بعض معالمه ومنها اللباس الذي كان يرتديه قبل غرقه في البحر. يذكر أن شواطئ الجهة الغربية من جيجل وتحديدا شواطئ بلدية العوانة سبق وأن ظهرت بها الكثير من الجثث المجهولة الهوية خلال الأشهر والأسابيع الماضية والتي تبين بأن أغلبها تعود « للحراقة» الذين سقطوا في البحر بعدما تعطلت محركات القوارب التي كانت تنقلهم نحو الضفة الأخرى من المتوسط.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله