الإثنين 21 أكتوبر 2019 -- 2:38

القايد صالح يزور الناحية الخامسة ويقف على مدى جاهزية الجيش الوطني مؤكدا على امتزاج دم شهداء الثورة التحريرية المباركة بدم شهداء الواجب

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

جمال بوعكاز

أكد الفريق قايد صالح من قسنطينة بأن الجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الوطني قدم ولا يزال يقدم تضحيات جساما في سبيل بقاء راية الجزائر عاليا وفي هذا الشكل انبعث جيش التحرير الوطني مجسدا في الجيش الوطني الشعبي، وامتزج دم شهيد الثورة التحريرية المباركة بدم شهداء الواجب، فبرهن بذلك شباب اليوم وبصفة أكيدة، بأنه لن يكون أقل وطنية من شباب الأمس، وأن الجزائر التي أنجبت أجيال الأمس، تفتخر بإنجابها اليوم لهذه الأجيال الشابة التي ستبقى تحمل وطنها في قلوبها، وستبقى تجعل من أسلافها قدوتها الطيبة وأسوتها الحسنة، وسيبقى شبابها يعتبر تأدية الواجب حيال الوطن، معنى نبيلا وساميا من معاني المواطنة، قام نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد قايد صالح بزيارته للناحية العسكرية الخامسة تفقد بعض وحدات الناحية ودشن المستودع الجهوي للتموين بالوقود بعين مليلة، كما أن الفريق قايد صالح, الذي كان مرفوقا بقائد الناحية العسكرية الخامسة، اللواء عمار عثامنية، قام في البداية بتفقد وتدشين المستودع الجهوي للتموين بالوقود بعين مليلة، والذي اعتبره مكسب استراتيجي حساس والهام يأتي إنجازه كوحدة إسناد بمختلف المواد البترولية في إطار مخطط تطوير سلسلة الإمداد للجيش الوطني الشعبي فضلا عن كون هذه الوحدة تتميز بمرونة استخدام تمكنها من الاضطلاع بمهام نقل الوقود توزيعه وتخزينه إضافة إلى إجراء التحاليل ومراقبة النوعية، و بالمناسبة استمع نائب وزير الدفاع الوطني إلى عرض قدمه المدير الجهوي للوقود حول المهام الأساسية لهذه الوحدة ودورها الحيوي في إسناد وحدات الناحية بمختلف المواد الطاقوية, ليقوم بعدها بالمعاينة الميدانية لمختلف أقسام ومرافق هذه الوحدة, أين أوصى القائمين عليها “بضرورة المحافظة على هذا الانجاز الحيوي من خلال التسيير الجيد والفعال والتقيد الدقيق والصارم بمختلف الإجراءات التقنية والوقائية والتدابير الأمنية المعمول بها”، طالبا منهم بأن “يكون عملهم متسما بالمهنية والاحترافية التي تكفل الاستفادة القصوى من هذا الإنجاز المعتبر”.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله