الإثنين 19 أوت 2019 -- 17:35

التكتل النقابي يكشف عن تواريخ الحركات الاحتجاجية قبل منتصف الشهر الجاري أكد عدم استجابة وزارة التربية لأغلب المطالب المرفوعة إليها 

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كشفت مصادر( نقابية) من التكتل النقابي المستقل لقطاع التربية أمس الثلاثاء أن اجتماع أول أمس توج بقرار الدخول في إضراب وطني والعودة إلى الاحتجاجات بعد مناقشة واقع الحال وطريقة تعامل الوزارة المجحفة في حق موظفي القطاع وعدم استجابتها لأغلب المطالب المرفوعة إليها مع تحديد تاريخ الـ 14 فيفري الجاري موعدا لتحديد تواريخ الحركات الاحتجاجية المرتقبة للنقابات المستقلة. وكان بيان التكتل النقابي المستقل المؤرخ في الـ 7 فيفري الجاري أعلن عن تمسك النقابات المستقلة لقطاع التربية بالمطالب المرفوعة في بياناتها السابقة وجددت دعوتها لوزارة التربية الوطنية لانتهاج أسلوب الحوار الحقيقي والجاد المفضي إلى حلول ملموسة للملفات العالقة وفق رزنامة زمنية واضحة ومحددة كما أكدت أنها تهيب بموظفي القطاع إلى عدم الانسياق وراء محاولات زعزعة القطاع من خلال بث الريبة والشك مابين صفوفهم عن طريق التسريبات المتتالية ودعتهم إلى مزيدا من رص الصفوف لإنجاح كل الحركات الاحتجاجية المستقبلية لافتكاك حقوقهم التي وصفوها بالمشروعة.من جهتها أعلنت نقابة «الكنابست» في اجتماع مجلسها الوطني المنعقد يوم السبت الفارط عن التحاقها بالنقابات المستقلة والدخول في إضراب جديد وطالبت برفع التضييق عن حق ممارسة العمل النقابي واسترجاع حقوق الأساتذة المتعسف في حقهم والحفاظ على مكاسب ومكتسبات الأساتذة والقطاع . كما استنكرت النقابة ما وصفته بتعنت وزارة التربية الوطنية في تغاضيها عن التجاوزات والتعسفات الحاصلة في حق العديد من الأساتذة وممثليهم في الولايات كما استنكرت التصريحات الصادرة عن وزارة التربية الوطنية بخصوص ملف الخدمات الاجتماعية التضامنية. وأعلنت النقابة عن رفضها القاطع لكافة الإجراءات المتخذة من طرف وزارة التربية الوطنية لأجل تحجيم وتقليص السلطة البيداغوجية للأستاذ فضلا عن القرارات الفردية والانفرادية الصادرة من طرف وزارة التربية الوطنية في عديد القضايا دون إشراك الشريك الاجتماعي في مناقشتها وإعدادها. ويتزامن هذا مع دعوة وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت الشركاء الاجتماعيين اليوم الأربعاء للجلوس إلى طاولة الحوار حول العديد من النقاط الخلافية وتوقعت مصادر نقابية مقاطعة نقابات التكتل لهذا الاجتماع.

قامت بدراسة المستجدات الأخيرة على الساحة التربوية

انباف عنابة تعقد جمعية عامة استعدادا للإضراب الوطني

عادل أمين

أعلن المكتب الولائي لنقابة الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين «الأنباف» بعنابة عن تنظيم جمعية عامة بالمقر الولائي أمس الثلاثاء من أجل التعبئة وللاستعداد للإضراب الوطني الذي دعا إليه التكتل النقابي المستقل والمقرر في الأيام المقبلة و لدراسة المستجدات الأخيرة على الساحة التربوية .وقالت» الانباف» أن المعنيون باللقاء هم أعضاء المجلس الولائي ورؤساء الفروع ورؤساء اللجان. والجدير بالذكر أن بيان التكتل النقابي المستقل المؤرخ في الـ 7 فيفري الجاري أعلن عن تمسك النقابات المستقلة لقطاع التربية بالمطالب المرفوعة في بياناتها السابقة وجددت دعوتها لوزارة التربية الوطنية لانتهاج أسلوب الحوار الحقيقي والجاد المفضي إلى حلول ملموسة للملفات العالقة وفق رزنامة زمنية واضحة ومحددة كما أكدت أنها تهيب بموظفي القطاع إلى عدم الانسياق وراء محاولات زعزعة القطاع من خلال بث الريبة والشك مابين صفوفهم عن طريق التسريبات المتتالية ودعتهم إلى مزيدا من رص الصفوف لإنجاح كل الحركات الاحتجاجية المستقبلية لافتكاك حقوقهم التي وصفوها بالمشروعة.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله